عبر الاسلاك

بالصور .. دمار جراء غارات اسرائيلية على وسط دمشق في حرب 73

18.01.2019 | 18:43

انتهت خدمة التلغراف رسميا في اذار من العام 2018 بعد ان قدمت خدمات جليلة للصحافة عبر اكثر من قرن ونصف القرن من الزمن، ننقل في هذا الباب بعض الصور التي تخص سوريا تلك  التي انتقلت عبر التلغراف ( الاسلاك ) منذ بداية القرن العشرين وحتى التسعينيات منه وهي محفوظة في ارشيف سيريانيوز.


ننشر اليوم صورا نقلتها وكالات الانباء عن مواقع دمار في وسط دمشق بحسب الوكالات معظمها في منطقة "ابو رمانة" خلال حرب تشرين في العام 1973 وعلى ما يبدو كانت وكالات الانباء مهتمة بهذه المواقع لان مراسيلها متواجدين فيها ، والمنطقة بطبيعة الحال مقر السفارات والبعثات الدبلوماسية في دمشق.


مجموعة من افراد الدفاع المدني واخرين يقفون خارج منزل قرب ساحة ابو رمانة حيث توجد كل السفارات الاجنبية في دمشق ، المنزل دمر خلال غارة اسرائيلية ( 10 تشرين الاول ).


دورية من الجنود السوريين بجانب مباني تم قصفها من قبل الطيران الاسرائيلي ، بهدف حمايتها من النهب. ( 24 تشرين الاول)


امرأة تجلس بالقرب من منزلها المدمر بعد تعرضه للقصف في منطقة ابو رمانة في دمشق بعد يوم من اعلان الحكومة السورية انها ستقبل مبادرة الامم المتحدة للهدنة. ( 24 تشرين الاول )


جندي سوري مسلح بسلاح روسي الصنع في يقوم بالحراسة في منطقة ابو رمانة في دمشق بعد ان وافقت الحكومة السورية بانها ستقبل مبادرة الامم المتحدة لوقف اطلاق النار. ، المنطقة تم استهدافها بالغارات الاسرائيلية ونشرت السلطات الحراسة لمنع عمليات "النهب".  ( 25 تشرين الاول ).


حرب تشرين "التحريرية" بدأت في 6 تشرين الاول من العام 1973 واستمرت حتى 22 تشرين الثاني حيث صدر قرار من مجلس الامن بوقف اطلاق النار ، وبدأ ما يعرف بحرب الاستنزاف التي شهدت اشتباكات محدودة بين سوريا واسرائيل حتى نهاية ايار عام 1974 حيث تم توقيع اتفاقية فصل القوات في 5 حزيران من ذات العام.

اعداد سيريانيوز

 


TAG: