الاخبار السياسية

بعد هجمات على حميميم وطرطوس... موسكو تطالب أنقرة بتشديد السيطرة على الفصائل في إدلب

10.01.2018 | 15:16

طلبت روسيا من تركيا، يوم الأربعاء، تشديد السيطرة على مجموعات مسلحة تابعة لأنقرة في إدلب، بعد هجمات تعرضت لها قاعدتين روسيتين مطلع الأسبوع الحالي.

وقالت صحيفة " كراسنايا زفيزدا" التابعة لوزارة الدفاع الروسية إن "الوزارة طلبت من الجيش التركي تشديد سيطرته على الجماعات المسلحة في منطقة عدم التصعيد بإدلب في سوريا".

وأضافت الصحيفة أن "جميع الطائرات بلا طيار انطلقت من الجزء الجنوبي الغربي من إدلب الواقع تحت سيطرة جماعات المعارضة المعتدلة المسلحة".

و تعرضت القاعدتين الروسيتين في كل من "حميميم"  و"طرطوس" ليلة الـ7 من الشهر الجاري لهجوم مباغت ومكثف نفذ باستخدام 13 طائرة مسيّرة، حيث  كشفت الدفاع الروسية عن أن فحص الدرونات، خلص إلى أنها أطلقت جميعها من جنوب غربي منطقة وقف التصعيد في إدلب وفي وقت متزامن، وذلك من مناطق خاضعة لسيطرة ما يسمى بـ"المعارضة السورية المعتدلة" هناك.

وقالت الدفاع الروسية حينها انه ان إخطار رئيس الأركان العامة التركية خلوصي أكار، ورئيس جهاز الاستخبارات التركية هاكان فيدان لتخطرهما بالحادث عبر رسالتين، دون أن تكشف عن فحواهما.

وتتواجد في ادلب وماحولها "حركة أحرار الشام" المعروف بتلقيها الدعم من أنقرة.

 

سيريانيوز


RELATED NEWS
    -