الاخبار السياسية

تيلرسون: تقديم200 مليون دولار لدعم المناطق المحررة من "داعش" بسوريا

13.02.2018 | 11:35

أعلن وزير الخارجية الامريكي ريكس تيلرسون, يوم الثلاثاء, تقديم بلاده 200 مليون دولار إضافية لدعم الاستقرار في المناطق المحررة من تنظيم "الدولة الاسلامية" (داعش) في سوريا.

ونقلت وكالات انباء عن تيلرسون قوله, خلال الجلسة الافتتاحية لمؤتمر التحالف الدولي ضد "داعش" بالكويت, ان" 98 % من الأراضي التي سيطرت عليها "داعش" تم تحريرها".

واعتبر تيلرسون ان "انتهاء العمليات القتالية الرئيسية ضد "داعش" لا يعني أن الولايات المتحدة وحلفاءها ألحقوا هزيمة دائمة بالتنظيم ".

ودعمت واشنطن الفصائل الكردية لاسيما قوات "قسد" في معاركها وعملياتها العسكرية ضد تنظيم "الدولة الاسلامية" (داعش) في سوريا, والتي اسفرت عن استعادة مساحات واسعة من الاراضي.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اعلن اواخر العام الماضي، أن التحالف الدولي بقيادة واشنطن، استعاد 100% من الأراضي التي كانت تحت سيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) في سوريا والعراق.

من جهة اخرى, اشار تيلرسون الى ان "واشنطن لا تزال قلقة إزاء التطورات الأخيرة في شمال غرب سوريا، مؤكداً أن بلاده "تدرك تماما المخاوف الأمنية لتركيا".

 وشدد وزير الخارجية على أن "الولايات المتحدة الأمريكية تقف إلى جانب تركيا في حربها ضد الإرهاب".

 وتواصل القوات المسلحة التركية و"الجيش الحر" منذ الـ20  كانون الثاني الماضي، عملية "غصن الزيتون" التي تستهدف مواقع قوات "سوريا الديمقراطية" وقوات "حماية الشعب" الكردية بالإضافة إلى تنظيم "داعش" في منطقة عفرين بريف حلب.

سيريانيوز



TAG:

مع تصاعد وتيرة القصف الجوي والمدفعي.. الجيش النظامي يتقدم في جنوب دمشق

تمكن الجيش النظامي، الجمعة، من تحقيق تقدم على أحد محاور حي التضامن بجنوب دمشق التي يسيطر عليها تنظيمي "جبهة النصرة" و "داعش"  المدرجين على قائمة الإرهاب ، بالتزامن مع تصعيد الطيران الحربي و المدفعية القصف على مواقع و تحصينات المسلحين.

مقتل وجرح العشرات من الجيش النظامي بهجوم لـ "النصرة" في ريف اللاذقية

أفادت معلومات متطابقة من مصادر عدة، يوم الجمعة، أن مسلحي تنظيم "هيئة تحرير الشام" (جبهة النصرة) سابقاً شنّوا هجوماً مباغتاً على أحد محاور الجيش النظامي في ريف اللاذقية الشمالي ما أدى إلى مقتل وجرح عدد من عناصر الجيش.