مساهمات القراء - خواطر

خوابي الشام ...بقلم : سمر

01.03.2016 | 20:19

مررت اليوم
بالياسمين الذابل

 

على أسوار حديقتي
مددت إليهايدي
أداعب وجهها الندي

أتلمس بقايا عطر

في خوابي الشام العتيقة
لكنها أشاحت بوجهها عني وقالت:
لم يعد هناك من يستحقني
عودوا جميعاً حتى أعود..
أحبوا بعضكم،حتى أحبكم
أو دعوني أموت في أرضي..