الأخبار المحلية

الجيش النظامي: التحالف الدولي أسقط إحدى مقاتلاتنا قرب الرقة

18.06.2017 | 23:02

أعلنت قيادة الجيش النظامي، مساء الأحد، إنها فقدت طياراً سقطت طائراته، إثر استهدافها من قبل طيران التحالف الدولي بقيادة واشنطن في منطقة الرصافة بريف الرقة الغربي, حيث كان في مهمة قتالية ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش).

وقالت قيادة الجيش في بيان، إن طيران التحالف الدولي  أقدم بعد ظهر اليوم على استهداف إحدى طائراتنا المقاتلة في منطقة الرصافة بريف الرقة الجنوبي أثناء تنفيذها مهمة قتالية ضد تنظيم "داعش" الإرهابي في المنطقة ما أدى إلى سقوط الطائرة وفقدان الطيار.

وتابع البيان "إن هذا الاعتداء السافر يؤكد بما لا يدع مجالا للشك حقيقة الموقف الأمريكي الداعم للإرهاب والذي يهدف إلى محاولة التأثير على قدرة الجيش النظامي القوة الوحيدة الفاعلة مع حلفائه التي تمارس حقها الشرعي في محاربة الإرهاب على امتداد مساحة الوطن ويؤكد التنسيق القائم بين الولايات المتحدة الأمريكية وتنظيم (داعش) الإرهابي ويفضح النوايا الخبيثة لأمريكا  في إدارة الإرهاب والاستثمار فيه لتحقيق أهدافها في تمرير المشروع الصهيو_أمريكي في المنطقة".

وأكدت القيادة العامة للجيش في بيانها عزمها مواصلة الحرب ضد التنظيمات الإرهابية والمجموعات المرتبطة بها.

وأعلن متحدث باسم التحالف الدولي في 8 حزيران الحالي، عن إسقاط طائرة بدون طيار تابعة للجيش النظامي بعد أن هاجمت قوات للتحالف الذي تقوده أمريكا في سوريا.

وكان التحالف الدولي استهدف في 6 حزيران الجاري، مواقع عسكرية للجيش النظامي على طريق التنف جنوب البلاد ما أدى إلى مقتل عدد من العسكريين السوريين.

سيريانيوز



TAG: