الأخبار المحلية

أنباء عن إنقاذ قائد الطائرة الحربية التي أسقطها التحالف بريف الرقة

19.06.2017 | 18:35

تداولت صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، يوم الاثنين، انباء عن إنقاذ قائد الطائرة الحربية "سو-22" التي أسقطها طيران التحالف الدولي, بقيادة الولايات المتحدة الامريكية, في ريف الرقة, أمس الأحد.

وذكرت شبكات التواصل الاجتماعي ان الجيش النظامي وصل إلى مكان تواجد الطيار الذي سقطت طائرته يوم أمس بالقرب من الرصافة بريف الرقة وهو "بخير".

وأشارت الصفحات الى ان الجيش النظامي نجح في انقاذ الطيار الذي أسقطت طائرته قوات التحالف فوق الرقة  .

وتحدثت مصادر أخرى أن إنقاذ قائد الطائرة تم قبل وصول عناصر "داعش" إلى المنطقة التي هبط فيها الطيار بواسطة مظلته بعد القفز من الطائرة المنكوبة.

ولكن لم تعلن أي جهة رسمية حتى الآن عن مصير الطيار المفقود بعد حادثة إسقاط طائرته بريف الرقة .

وبحسب شبكات التواصل الاجتماعي، فان الطيار هو علي فهد من مدينة السلمية, وانتشرت في الإنترنت صورة له، لكن لا يوجد أي تأكيد رسمي من قبل الجيش السوري لهذه المعلومات.

وكانت قيادة الجيش النظامي اعلنت، مساء الأحد، إنها فقدت طياراً سقطت طائراته، إثر استهدافها من قبل طيران التحالف الدولي بقيادة واشنطن في منطقة الرصافة بريف الرقة الغربي, حيث كان في مهمة قتالية ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش).

وأكد التحالف الدولي  إسقاط طائرة تابعة للجيش النظامي بريف الرقة، بعد مهاجمتها مواقع لـ"قوات سوريا الديمقراطية".

وتقود واشنطن تحالفاً دولياً منذ 2014، يضم أكثر من 60 دولة، يوجه ضربات جوية ضد مواقع "داعش" في سوريا والعراق، كما يقدم الدعم العسكري لتحالف عربي تشكل "قوات سوريا الديمقراطية" أساساً فيه، يشن حملة "غضب الفرات" لاسترجاع الرقة من "داعش".

سيريانيوز



TAG:

مصدر عسكري: ضحايا جراء اعتداء اسرائيلي على احد الابنية السكنية ومراب المحافظة بالقنيطرة

قال مصدر عسكري في الجيش النظامي يوم السبت ان الطيران الاسرائيلي استهدف بعدة صواريخ مرآب المحافظة واحد الأبنية السكنية في قنيطرة اسفرت عن سقوط قتلى, بالتزامن مع صد الجيش النظامي هجوما لجبهة النصرة في محيط مدينة البعث بالقنيطرة.

السيسي يصدق على اتفاقية لنقل السيادة على جزيرتي تيران وصنافير الى السعودية

قالت الحكومة المصرية يوم السبت إن الرئيس عبد الفتاح السيسي صدق على اتفاقية تعيين الحدود البحرية بين مصر والسعودية بعد موافقة مجلس النواب عليها, والتي تنقل السيادة على جزيرتي تيران وصنافير غير المأهولتين في البحر الأحمر إلى السعودية.