الاخبار السياسية

بوغدانوف: تركيا تطلع الجانب الروسي على تحركاتها في إدلب

11.10.2017 | 18:09

أعلن نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، يوم الأربعاء، أن تركيا تطلع الجانب الروسي على تحركاتها في إدلب ,عبر قنوات وزاراتي دفاع البلدين.

وأوضح بوغدانوف, في تصريح لوكالة (انترفاكس), أن "عسكريين روس وسوريين وأتراكا وإيرانيين يجرون مشاورات يومية في إطار عملية التسوية في سوريا".

وأضاف بوغدانوف "بالطبع هناك مشاورات مع السلطات السورية ولكنها تجري أيضا مع شركاء آخرين ضامنين لمناطق "خفض التوتر" في سوريا، وأنا أقصد تركيا وإيران، وسائر  المشاركين في عملية أستانا".

وجاء ذلك عقب ايام على اعلان رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم،  أن أنقرة تقوم بتنسيق تحركاتها في إدلب مع موسكو.

وكان الرئيس التركي رجب طيب اردوغان اعلن, يوم السبت, عن عملية عسكرية كبيرة تجرى في ادلب,  يقودها "الجيش الحر", بدعم جوي روسي, وباسناذ بري من القوات التركية, لكن "الجيش الحر"  أي تنسيق او دعم جوي روسي لعملياته بالمحافظة.

وبحسب تصريحات عدد من المسؤولين الأتراك, فان القوات التركية ستظل في مدينة إدلب , حتى يزول التهديد, موضحين ان الهدف من الأنشطة التركية في المحافظة هو وقف الاشتباكات, والتمهيد للمرحلة السياسية في البلاد, والتصدي لموجة هجرة إلى تركيا.

ودخل يوم السبت الماضي  500 عنصر من "الجيش الحر" من تركيا الى ادلب, في اطار اتفاق وقف اطلاق النار,  في وقت رفع الجيش التركي, وتيرة تحركاته العسكرية في المنطقة، في إطار استعداداته للانتشار في محافظة إدلب, لكن هيئة "تحرير الشام" توعدت فصائل المعارضة الذين يعتزمون قتالها في المحافظة.

ويأتي انتشار القوات بموجب اتفاق توصلت إليه الدول الضامنة (روسيا وتركيا وإيران) خلال مفاوضات أستانا، حول سوريا بشأن إنشاء منطقة "خفض توتر" في إدلب.

ويخضع الجزء الأكبر من محافظة إدلب لسيطرة هيئة "تحرير الشام" التي تعد "جبهة النصرة" سابقاً منذ 23 تموز الماضي, مع تقلص نفوذ الفصائل الأخرى.

سيريانيوز

 



TAG:

وزير النفط: 32 بئرا نفطيا سيتم الانتهاء من تاهيلها بنهاية العام

قال وزير النفط والثروة المعدنية علي غانم ان عدد الآبار الغازية والنفطية التي تقوم الوزارة حاليا بتاهيلها سيبلغ 32 بئرا بنهاية العام القادم , فيما اشار الى انه تم توزيع 195 مليون ليتر من المشتقات النفطية على نحو 1.3 مليون اسرة.