الأخبار المحلية

22 قتيلاً إثر غارات للتحالف الدولي على الرقة ودير الزور

13.09.2017 | 14:50

سقط قتلى، يوم الأربعاء، جراء غارات نفذتها طائرات التحالف الدولي بقيادة واشنطن، على الرقة وريف دير الزور الشمالي.

ونقلت وكالة (سانا) الرسمية عن مصادر أهلية قولهاً ان 11 شخصاً لقوا حتفهم، نتيجة قصف طائرات تابعة للتحالف الدولي منازل في حارة البدو بمدينة الرقة.

وتابعت المصادر ان، 11 شخصاً من عائلة واحدة قضوا بغارات للتحالف الدولي على قرية الشهابات بريف دير الزور الشمالي.

وكان 25 شخصاً سقطوا اثر غارات التحالف الدولي، قبل أيام استهدفت مدرسة في حي النهضة ومنطقة دوار النعيم بمدينة الرقة.

وأقر التحالف الدولي بقيادة واشنطن باستخدام قنابل الفوسفور الأبيض في حزيران الماضي خلال غاراته على الرقة، ما اسفر عن مقتل واصابة المئات.

ويشن طيران التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة منذ عام 2014، ضد تنظيم "داعش"، غارات بشكل شبه يومي على مواقع التنظيم في المناطق الخاضعة تحت سيطرته لاسيما الرقة ودير الزور, ما يؤدى الى سقوط قتلى بين المدنيين جراء تلك الغارات.

وترفض الحكومة السورية عمليات التحالف ضد "داعش" بسوريا, وتصف تدخله بأنه "غير شرعي", كما توجه اتهامات متكررة له بارتكابه مجازر بحق المدنيين خلال عملياته ومحاربة من يكافح الارهاب وتدمير البنى التحتية .

سيريانيوز


RELATED NEWS
    -

بعد اقرار الهدنة.. الجعفري: نحتفظ بحق الرد في حال قيام الارهابيين باستهداف المدنيين ولو بقذيفة واحدة

قال مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري السبت ان الحكومة السورية تحتفظ بحقها كاملا في الرد على المجموعات الإرهابية المسلحة في حال قيامها باستهداف المدنيين ولو بقذيفة واحدة, وذلك بعد تبني قرار مجلس الامن الدولي بشان هدنة لمدة شهر.

هايلي: الوضع في ​الغوطة الشرقية​ كارثي.. وعلى النظام السوري الالتزام بالهدنة

قالت مندوبة ​الولايات المتحدة الاميركية​ في ​الأمم المتحدة​ ​نيكي هايلي​ السبت أن "الوضع في ​الغوطة الشرقية​ كارثي ونحن نريد إنفاذ وقف النار في عموم سوريا"، مؤكدةً أنه "من المهم أن يصل صوت مجلس الأمن إلى المدنيين في سوريا".

نيبينزيا: يجب وقف الحديث الأميركي العدواني تجاه سوريا.. وقرار الهدنة لا ينطبق على داعش والنصرة

قال مندوب ​روسيا​ لدى الأمم المتحدة ​فاسيلي نيبينزيا​، إن التوصل إلى إتفاق الهدنة في ​سوريا​ جاء بعد مشاورات مطولة تم خلالها إيجاد حل بكل أمانة وصدق, فيما أن "الحديث العدواني الأميركي ضد سوريا يجب أن يتوقف".