أخبار العالم

رئيس دولة عربية ينعي "اللغة الفرنسية" ويدعو لصونها..

11.10.2018 | 18:19

نعى الرئيس اللبناني ميشل عون على هامش انعقاد قمة الدول الفرانكوفونية اللغة الفرنسية واصفا انها "تفقد بريقها".

 وقال في تغريدة على تويتر " إن خسارة لغة تعني لي خسارة إنسان عزيز، مع ما تحمل الخسارة من ألم! وها هي اليوم اللغة الفرنسية تفقد من بريقها على شبكات التواصل الإجتماعي سواء بتفكّك الجمل أو بضياع قواعد النحو والإملاء، ويبقى صون هذا الإرث الثمين ونقله إلى الأجيال المقبلة هو واجبنا جميعاً"

 

إن خسارة لغة تعني لي خسارة إنسان عزيز، مع ما تحمل الخسارة من ألم! وها هي اليوم اللغة الفرنسية تفقد من بريقها على شبكات التواصل الإجتماعي سواء بتفكّك الجمل أو بضياع قواعد النحو والإملاء، ويبقى صون هذا الإرث الثمين ونقله إلى الأجيال المقبلة هو واجبنا جميعاً

— General Michel Aoun (@General_Aoun) October 11, 2018

ويعتبر لبنان واحدا من دول المنظمة الدولية الفرانكفونية التي تضم 80 دولة يتكلم سكانها اللغة الفرنسية كلغة ام او لغة منتشرة.

وتنتشر اللغة الفرنسية في مناطق عديدة في لبنان ويطغى استخدامها في بعض المناطق على اللغة العربية.

واضاف عون في تغريدة اخرى " كل لغة بالنسبة لي، هي إنسان جديد داخل الإنسان وكلما زادت اللغات التي يتقنها المرء كلما اغتنى إنسانياً، وكلي يقين أن اللغة الفرنسية في لبنان هي عبارة عن لغة أصلية أيضاً"

ويمتد النفوذ الفرنسي في لبنان الى عقود طويلة لعبت فيه فرنسا دور "الحامي" للاقليات المسيحية في اواخر عهد الامبراطورية العثمانية التي كانت لبنان جزءا منها.


الفرانكوفونية (بالفرنسية: La Francophonie) أو المنظمة الدولية للفرانكوفونية هي منظمة دولية للدول الناطقة باللغة الفرنسية (كلغة رسمية أو لغة منتشرة) والحكومات،تضم المنظمة إلى غاية ديسمبر 2014 على 80 بلدا وحكومة.

سريانيوز


TAG:

تلاتة بتلاتة .. الدقة

هل يجب ان نضمن الاخبار التي ننقلها نوعا من التشويق حتى تصبح جذابة للقراءة ، هل يجب ان نعتمد التضخيم قليلا ونمرر المعلومات الحقيقية ضمن قالب مبهر .. كيف نقدم الاخبار