أخبار العالم

المغرب تقطع علاقاتها الدبلوماسية بإيران بسبب اتهامات لها بدعم البوليساري

02.05.2018 | 16:51

 

اعلنت المملكة المغربية قطع علاقاتها الدبلوماسية مع ايران بسبب اتهامات لها بدعمها وتسليحها جبهة البوليساريو الراغبة بالانفصال، بدعم ومساندة "حزب الله, فيما اعتبرت جبهة البوليساريو هذه الاتهامات بانها باطلة جملة وتفصيلا.

واعلن وزير الداخلية المغربي ناصر بوريطة عن قطع العلاقات الدبلوماسية مع إيران، بسبب اتهامات لها بدعمها وتسليحها جبهة البوليساريو الراغبة بالانفصال، بدعم ومساندة "حزب الله".  

بدوره, قال رئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني، أن قرار قطع العلاقات مع إيران "مغربي خالص"، واتخذ بعد أن "ثبت أنها تدعم جبهة الانفصاليين عسكريا بشكل مباشر أو غير مباشر".

بالمقابل, قالت النانة لبات الرشيد، مديرة دار الطباعة و النشر الوطنية التابعة للجمهورية الصحراوية البوليساريو، ، إن الاتهامات الموجهة من قبل المغرب إلى إيران و"حزب الله" اللبناني "باطلة جملة وتفصيلا".

وأضافت في تصريحات خاصة لـ"سبوتنيك" أن المغرب لم يمتثل لقرار مجلس الأمن الدولي الأخير، بخصوص القضية الصحراوية، الذي فرض المفاوضات المباشرة بين الطرفين، و حدد أن بعثة الأمم المتحدة المشرفة عل  تنظيم الاستفتاء في الصحراء الغربية، ومراقبة وقف إطلاق النار بـ6 أشهر فقط بدل عام.

وتابعت الرشيد ان "مجلس الأمن بعث برسائل قوية إلى المغرب مفادها أن التعنت لن يجدي، وأنه  لا مفر من الانصياع للشرعية الدولية، ولهذا وجد المغرب نفسه ملزما بإحداث ثغرة يتنفس منها بعض الغضب الأمريكي، حتى و إن كان ذلك تلفيقا و زيفا"، حسب قولها.

من جهته, حزب الله اللبناني الذي نال حصته من الاتهامات المغربية أيضا، إلى وصف تحرك الرباط بأنه جاء "بفعل ضغوط أميركية وإسرائيلية وسعودية".

وتشير تقارير الى ان القرار المغربي جاء في توقيت غاية في الحساسية بالنسبة لكل من إيران والسعودية، بل وأمريكا وإسرائيل أيضا، حيث أتى يوم واحد على تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو التي اتهم فيها طهران بمواصلة تطوير أسلحة نووية، وهو اتهام يندرج في سياق حملة أمريكية إسرائيلية خليجية متصاعدة لكبح جماح طهران في المنطقة.



TAG:

روسيا تتهم دولا غربية ببدء مغامرة ضد سورية والاسد بالسعي لـ "تسييس" منظمة حظر الكيماوي

 انتقدت وزارة الخارجية الروسية، يوم الأربعاء، دعوة دول غربية، اللجنة الخاصة في "منظمة حظر الكيماوي" لعقد جلسة خاصة، معتبرة هذه الخطوة "مغامرة ضد روسيا وسوريا وهجوما على الرئيس بشار الأسد".

موسكو: العملية ضد الإرهابيين في سورية بدعم روسي خفضت موازنة داعش إلى 400 مليون دولار

ناقش الخبراء الروس والأمريكيون أثناء مشاورات جرت الثلاثاء في نيويورك مسائل مكافحة تمويل الإرهاب, فيما أشار الوفد الروسي ان العملية الناجحة ضد الإرهابيين في سوريا بدعم روسي خفضت ميزانية داعش عام 2017 إلى 400 مليون دولار، فيما كانت تبلغ عام 2014 نحو 1,8 مليار دولار.

روسيا تعتبر المطالبة الأمريكية بسحب القوات الإيرانية من سوريا "غير قانونية"

أعلن مندوب روسيا الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا ميخائيل أوليانوف، يوم الثلاثاء، عدم وجود أي أسس قانونية لدى الولايات المتحدة للمطالبة بسحب جميع القوات الخاضعة للقيادة الإيرانية من أراضي سوريا.

موسكو: محاولة الهجوم على قاعدة حميميم تتم بمساعدة أفراد محليين يسعون لدعم "الإرهابيين"

أعلنت قاعدة حميميم العسكرية التابعة لوزارة الدفاع الروسية ، يوم الثلاثاء، ان محاولة شن هجمات على القاعدة تتم بمساعدة أفراد محليين، وذلك تعقيباً على اسقاط طائرة مسيرة حاولت الاقتراب من حميميم.