أخبار الرياضة

أغويرو يقود مانشستر سيتي لفوز صعب أمام بريستول بنصف نهائي كأس الرابطة الانكليزية

أغويرو

10.01.2018 | 21:27

خطف المهاجم الأرجنتيني سيرخيو أغويرو هدفاً قاتلاً في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدل الضائع، منح به فريقه مانشستر سيتي متصدر الدوري الفوز على ضيفه بريستول سيتي من الدرجة الأولى 2-1 في ذهاب الدور نصف النهائي لمسابقة كأس رابطة الاندية الانكليزية المحترفة لكرة القدم.

ويلتقي الفريقان إيابا على ملعب بريتسول سيتي في 23 كانون الثاني الحالي.

وتتجه الأنظار إلى دربي لندن بين تشيلسي حامل لقب الدوري وآرسنال على ملعب "ستامفورد بريدج" في ذهاب دور الأربعة.

ونجح بريستول في افتتاح التسجيل من ركلة جزاء إثر تعرض بوبي ريد إلى العرقلة من المدافع جون ستونز فنفذها بنفسه واضعاً الكرة في الزاوية اليمنى لمرمى الحارس الدولي التشيلي كلاوديو برافو قبل نهاية الشوط الأول بدقيقة واحدة.

وسعى مانشستر سيتي منذ بداية الشوط الثاني إلى التسجيل وحقق ذلك في الدقيقة 55 إثر هجمة منسقة قادها البلجيكي كيفن دي بروين من منتصف ملعب فريقه إثر تلقيه كرة من الحارس برافو فانطلق بسرعة كبيرة وتبادلها مع سترلينغ داخل المنطقة قبل ان يسددها قوية بيمناه من مسافة قريبة وأسكنها على يسار الحارس فرانك فيلدينغ.

وحاصر فريق المدرب الإسباني جوسيب غوارديولا ضيفه في منطقته معظم فترات الشوط الثاني وكانت له فرص بالجملة عبر دي بروين والألماني لوروا ساني ورفاقهما، إلى أن خطف زميلهما الأرجنتيني سيرخيو أغويرو، بديل الإيفواري يايا توريه في الدقيقة 70، هدف الفوز بكرة رأسية من مسافة قريبة في منتصف المرمى إثر تمريرة عرضية من البرتغالي برناردو سيلفا في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع.

ويسعى سيتي لبلوغ نهائي مسابقة كأس الرابطة للمرة الثالثة منذ 2014 وتجنب مصير غريمه وجاره مانشستر يونايتد الذي فقد لقبه الأربعاء الماضي بخسارته أمام بريستول بالذات 1-2 في ربع النهائي.

ويحارب مانشستر سيتي بقوة على جميع الجبهات هذا الموسم، فهو يغرد خارج السرب في الدوري الممتاز الذي يتصدره برصيد 62 نقطة، بفارق 15 نقطة عن مانشستر يونايتد أقرب منافسيه، وسيلتقي ليفربول على ملعب الأخير في مباراة قمة الأحد المقبل. كما بلغ الدور الرابع من مسابقة كأس إنكلترا، وثمن نهائي دوري أبطال أوروبا حيث سيواجه بازل السويسري.

سيريانيوز


في اليوم الثالث.. الجيش التركي يبدأ هجوماً برياً من اعزاز تزامناً مع استمرار القصف 

بدأ الجيش التركي, الاثنين, هجوماً برياً باتجاه عفرين انطلاقا من إعزاز بريف حلب, مع استمرار لعمليات القصف المدفعي على مواقع الأكراد في عفرين, كما استهدفت المقاتلات التركية الشريط الحدودي بين القحطانية ورأس العين بريف الحسكة, في اليوم الثالث لـ"عملية غصن الزيتون".