الأخبار المحلية

سقوط قذائف على الزهراء وشارع النيل والشهباء والموكامبو في حلب

18.10.2018 | 23:08

أوردت مصادر إعلامية يوم الخميس ان مسلحين استهدفوا بقذائف صاروخية مناطق الزهراء وشارع النيل والشهباء والموكامبو وشيحان وشارع تشرين في حلب, مع انباء عن ورود اصابات.
وقالت المصادر على صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي ان سيارات الاسعاف هرعت الى تلك المناطق, لافتة الى وقوع اشتباكات بالرشاشات الثقيلة بين المسلحين والجيش النظامي على محور جمعية الزهراء غربي المدينة.
واشارت المصادر ان القوات الموجودة في جمعية الزهراء قصفت البحوث العلمية والمنصورة بالمدفعية.
ويعتبر هذا التصعيد خرقا لاتفاق سوتشي الذي تم التوصل اليه بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب اردوغان في 17 ايلول الماضي, والذي جنب ادلب وريف حلب الغربي عملية عسكرية للجيش النظامي بدعم روسي للسيطرة على تلك المناطق.
وكان الجيش النظامي هدد في بيان له في 10 الجاري المسلحين على خطوط تماس الجبهات الغربية في حمعية الزهراء ومنطقة الراشدين بانه سيتم تدمير واستهداف كل من لم يغادر منطقة نزع السلاح بحلول 15 الجاري بموجب الاتفاق الروسي التركي.
وينص الاتفاق الروسي التركي على إقامة منطقة خالية من السلاح بحلول 15 الجاري ، ونص على سحب أسلحة كل الجماعات المعارضة، و إخلاء المنطقة من "كل الجماعات المسلحة المتطرفة، بما فيها "جبهة النصرة".

سيريانيو

RELATED NEWS
    -

الأمم المتحدة تعرب عن القلق إزاء الوضع في شمال غرب سوريا

متحدث باسم الامم المتحدة يشير الى زيادة وتيرة الاشتباكات على مناطق التماس بين منطقة ادلب التي تقع ضمن اطار تفاهم سوتشي بين روسيا وتركيا ، ويحذر من كارثة انسانية في حال اندلاع صراع كامل. ( مكتب الامم المتحدة للشؤون الانسانية ، الاربعاء)

فيديو .. فرقة مهام خاصة تركية في الاراضي السورية

فرقة من عناصر من فروع القوات الخاصة التركية تقوم بتدريب وتأهيل الشرطة المحلية لمنطقة عفرين، تساهم في حفظ الأمن والانضباط العام ، تنفيذ عمليات مداهمة، تفكيك العبوات الناسفة، وعمليات التحقيق والتفتيش في الجرائم. ( وكالة الاناضول )

جامعة ايرانية اخرى في سوريا ..

مسؤول ايراني يعلن عن نيته في فتح فرع لجامعة حكومية ايرانية للتعليم العالي في سوريا ، يزيد خطوة على الخطوات المتسارعة في تأسيس فروع الجامعات الايرانية في سوريا. ( ارنا ، الخميس )

شاهد سيول في مطار الكويت الدولي ..

تعرضت الكويت كما كثير من دول المنطقة لحالة طقس غير مستقر و هطل مطري غير مسبوق ادى الى حدوث ظاهرة السيول التي ذهبت بعشرات الضحايا ، هذه المرة كان مشهد السيل في مطار الكويت الدولي غير عادي ( شبكات التواصل).