الأخبار المحلية

قرار برفع أجور وتعرفة نقل الركاب في ريف دمشق

13.02.2018 | 00:35

أصدرت محافظة ريف دمشق, يوم الاثنين, قراراً رفعت بموجبه أجور وتعرفة نقل الركاب في المحافظة ليشمل جميع تفرعات ريف دمشق.

وقال رئيس دائرة الأسعار في مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك في ريف دمشق جميل حمدان, في تصريح لصحيفة (الوطن) المحلية,  ان " رفع التعرفة طال نحو 1000 خط بالحد الأدنى لجميع تفرعات الريف".

وكمثال على ذلك أكد حمدان أن " تعرفة خط نقل الركاب “دمشق – أشرفية صحنايا” بمسافة 14 كيلو متراً 70 ليرة سورية بدلاً من 50، وخط “دمشق – معضمية” بمسافة 13 كيلو متراً 60 ليرة سورية بدلاً من 45 ليرة سورية".

وكان اخر تعديل على  أجور نقل الركاب بريف دمشق صدر في عام 2015, حيث حدد القرار أجور السرافيس والميكروباصات بين مدينة دمشق والسيدة زينب بـ 40 ليرة، وصحنايا 45 ليرة والكسوة 55 ليرة، والكسوة زاكية 80 ليرة، وحوش بلاس 45 ليرة وقطنا 50 ليرة، وعرنة 115 ليرة وجديدة عرطوز 50 ليرة، و الصبورة البلد 50 ليرة، والهامة جمرايا 40 ليرة، وجرمانا كراجات 40 ليرة.

كما حدد القرار السابق الأجور بين دمشق وعدرا العمالية اوتستراد بـ 70 ليرة، والضمير اوتستراد 110 ليرات، وحفير الفوقا 85 ليرة ورنكوس 100 ليرة، وصيدنايا 75 ليرة والتل 40 ليرة، والقطيفة 115 ليرة وجسر معلولا 125 ليرة، والمراح يبرود 195 ليرة، وضاحية الأسد حي الأمجاد 40 ليرة، وضاحية الأسد مشفى حرستا 40 ليرة، وجيرود 135 ليرة والزبداني 130 ليرة.

وحدد القرار السابق الأجور بين السومرية سرغايا بـ 145 ليرة، والسومرية الديماس 70 ليرة والسومرية مضايا – بقين – بلودان 130 ليرة، والعباسيين إلى مشفى تشرين 25 ليرة.

يشار الى ان قرارات التسعير التي تم اصدارها بخصوص تعديل أجور وتعرفة نقل الركاب في المحافظات لاسيما دمشق وريفها لاتطبق عموما لان بعض السائقين لايلتزمون بها رغم رفع التسعيرة.

سيريانيوز


TAG:

نصر الله: سنخرج من الحرب على "محور المقاومة" منتصرين وسنحتفل بـ "النصر" قريب جدا

قال الامين العام لـ "حزب الله" حسن نصر الله الثلاثاء اننا ستخرج من الحرب على محور المقاومة منتصرين وسنحتفل بالنصر قريبا جدا, كما انتصرنا في حرب تموز عام 2006, مشيرا الى ان اسرائيل شريك كامل في الحرب على سورية.

وكالة: واشنطن ستفرض المزيد من الضغوط الاقتصادية على تركيا اذا رفضت اطلاق سراح القس برانسون

أوردت وكالة رويترز نقلا عن مسؤول في البيت الأبيض يوم الثلاثاء قوله إن الولايات المتحدة تحذر تركيا بأنها ستفرض عليها المزيد من الضغوط الاقتصادية إذا رفضت إطلاق سراح القس الإنجيلي أندرو برانسون, وذلك في نزاع زاد التوتر في العلاقات بين البلدين.