أخبار العالم

ارتفاع حصيلة ضحايا زلزال اليابان الى أكثر من 400 ضحية

20.06.2018 | 22:43

ارتفعت حصيلة ضحايا الزلزال الذي ضرب مدينة أوساكا اليابانية، منذ يوم الإثنين الماضي، إلى كثر من 400 ضحية.

ونقلت وسائل اعلام، عن  قناة "NHK" اليابانية  أن "عدد ضحايا الزلزال بلغ خمسة قتلى، بينهم طفلة في التاسعة من عمرها، فيما اصيب 400 شخص بإصابات متفاوتة الخطورة".

وكانت وكالة الكوارث الطبيعية اليابانية، افادت يوم الاثنين عن مصرع ثلاثة أشخاص وإصابة 307 آخرين، عقب حدوث الزلزال، موضحة ان مركز الزلزال وقع على عمق 13 كيلومترا تحت سطح الأرض في المدينة، وبلغت قوته 6.1 درجات.

وأضافت قناة "NHK" ، أنه "تم تسجيل 35 هزة ارتدادية في المنطقة ذاتها خلال اليومين الماضيين".

واشارت القناة الى ان الزلزال ألحق "أضرارا بالعديد من الأبنية السكنية وخطوط المياه، وتسبب في حدوث تشققات ببعض الطرقات".

ومن جهتها، حذرت السلطات اليابانية، من " احتمال حدوث موجات مد بحري "تسونامي" في المنطقة، حيث أوقفت رحلات القطارات والطائرات إلى أوساكا".

فيما أشارت السلطات، أن محطات "ميهاما" و"تاكاهاما" و"أوهي" لإنتاج الطاقة النووية، لم تصب بأي أضرار.

وكانت اليابان تعرضت إلى زلزال عنيف بقوة 9 درجات على مقياس ريختر وبعمق 24 كيلومتر، وقع، عام 2011 قبالة سواحل شمالي شرقي اليابان  تبعه موجات تسونامي، ماأسفر عن مصرع وفقدان الآلاف وخسائر تقدر باكثر من 300 مليار دولار على الأقل.

 كما سبق لليابان ان تعرضت إلى عدة زلازل أقواها في العام 1923، حيث تسبب في مقتل 143 ألف شخص، كما تعرضت البلاد في العام 1996 لزلزال أسفر عن سقوط أكثر من 5000 قتيل.

وتعتبر الزلازل ظاهرة متكررة في اليابان التي تعد أراضيها من الناحية الجيولوجية واحدة من أكثر مناطق العالم الناشطة على مستوى الزلازل وبنسبة 20% من زلازل العالم التي تتجاوز قوتها ست درجات حسب مقياس ريختر.

 

سيريانيوز

 

RELATED NEWS
    -

احكام غيابية باعدام ابو محمد الجولاني والبويضاني

أصدرت محكمة الجنايات بدمشق أحكاماً غيابية باعدام كل من زعيم "هيئة تحرير الشام" المدعو محمد حسين الشرع الملقب "أبو محمد الجولاني"، وزعيم "جيش الإسلام" عصام بويضاني، وزعيم "فيلق الرحمن" عبد الناصر الشمير.