مساهمات القراء - خواطر

الناس معادن ... بقلم : مجد الشمري

03.04.2016 | 00:17

المعادن أما  رخيصة او كنوز ثمينة وهناك معادن رخيصة مطلية اما البشر فقنعتهم هي الطلاء الذي يزول مع المواقف والزمن والتعمق في العلاقة والأحكام الطائشة والعابرة والسطحية المتسرعة غالبا ما تكون ظالمه والخبرة في البشر من يمتلكها ولديه القدرة على التمييز يشبه الخبير في المصوغات الذهبية والذي يمكنه بسهوله التمييز بين الكنوز الحقيقية والمعادن الرخيصة المطلية والجمال الخارجي

 

 للجسد ان لم يقابله جمال الروح يغدو الجمال بشاعة مع انكشاف جوهر الشخص للناس وعندما قال احد الفلاسفة لشخص وقف إمامه تكلم حتى آراك كان قصد الفيلسوف تقييم الشخص من كلماته التي تعبر عن مستوى وعيه وأخلاقه والانطباع الأولي عن أناس تقابلهم في حياتك الاجتماعية والعملية لا يجب ان يكون حكمك نهائيا والأفضل التمهل قبل التسرع في الإحكام على الناس

 

وكم من جميل المنظر فارغ العقل طائش سخيف سفيه والعلاقة معه مع جمال منظره يشبه الجلوس في محل حدادة او مصنع للفحم فجوهره الأسود او المشوه لن يجلب سوى الأذى لمن يرافقه وأما الأعمار فالشباب للروح وكم من كهول لم يستفيدوا من عمرهم الزمني ونموهم البيولوجي ولم يكتسبوا الوعي ولا الخبرة وكم من الجيل الشاب الطموح خبر الدنيا وما عليها من بشر واستفاد الوعي والخبرة وامتلك الحكمة واما النهايات فالمقابر غير مكتوب عليها لافتات /مخصصه لكبار السن/فالاعمار بيد الله ولا تدري نفس ماذا تكسب غدا ولا تدري نفسبأي ارض تموت

 

https://www.facebook.com/you.write.syrianews/?fref=ts


نموذج جديد...سياحة بـ "مرافقة الأمن" في ظل غياب الأمان

اتخذت وزارة السياحة نموذجاً سياحياً جديدا من خلال إطلاق شركة أمنية سياحية تقدم خدماتها لحماية السياح، وحراسة المنشآت السياحية من الأخطار , في وقت يعاني فيه قطاع السياحة من أزمات وتحديات في بلد غاب عنه الامن والامان نتيجة الحرب الراهنة.

بوغدانوف: مستعدون للتوسط لتسوية الوضع في عفرين

أبدى نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف, يوم الاثنين, استعداد موسكو للتوسط لتقديم جهود الوساطة لتسوية الوضع في عفرين, والتي تشهد عمليات عسكرية يشنها الجيش التركي ضد الفصائل الكردية.

ضحايا في تواصل عملية عفرين مع وصول تعزيزات عسكرية تركية جديدة

يواصل الجيش التركي, يوم الاثنين, عملياته العسكرية في عفرين, مما اسفر عن سقوط ضحايا في صفوف المدنيين, في إطار عملية "غصن الزيتون" التي انطلقت الشهر الماضي, بالتزامن مع وصول تعزيزات عسكرية تركية جديدة الى الحدود مع سوريا.