الأخبار المحلية

مؤسسة الحبوب تلغي مناقصة لشراء مليون طن من القمح الروسي

13.09.2017 | 10:56

أفادت وكالة رويترز نقلا عن مصدر حكومي مطلع يوم الأربعاء إن المؤسسة العامة لتجارة وتصنيع الحبوب (حبوب) المشتري الحكومي للحبوب في سوريا ألغت اتفاقا لشراء مليون طن من القمح الروسي من شركة زيرنومير المغمورة.
وقال المصدر, بحسب الوكالة, ”الاتفاق ألغي بسبب صعوبات في العمليات البنكية والتنفيذ“.
وجرى إبرام الاتفاق في تشرين الأول في مناقصة شراء ضخمة كانت تهدف إلى تأمين إمدادات لتوفير الغذاء للمناطق التي تسيطر عليها الحكومة لكن لم يتم تنفيذه.
وكشفت مؤسسة الحبوب اواخر الشهر الماضي أن المخزون السوري من القمح يكفي لـ 6 أشهر قادمة, مشيرة الى ان نسبة اختلاط الشعير بالقمح بلغت 40% في بعض المحافظات.
يشار إلى أن إنتاج القمح في سوريا سجل انخفاضا بمعدل 10 أضعاف عما كان عليه قبل الأحداث، وفقا لأرقام رسمية، حيث بلغت كمية القمح المسوقة حوالي 412 ألف طن الموسم الماضي، انخفاضا عن 3.5 مليون طن قبل 5 أعوام.

سيريانيوز


RELATED NEWS
    -