المنوعات

دراسة.. اتركوا اطفالكم حفاة !؟

03.08.2018 | 12:28

توصلت دراسة حديثة الى ان الأطفال الذين يقضون وقتًا طويلًا حفاة القدمين يتمتعون ببنية قدم صحية، حيث تجعلهم أقوى وأكثر مقاومة للإصابات عن بقية أقرانهم.

ونقلت وسائل اعلام عن الباحثين بجامعة العلوم العضلية والهيكلية بجامعة ليدز بيكيت في بريطانيا، قولهم : ان "هناك اختلافات عدة بين هيكل القدم بين الأطفال الذين لم يرتدوا أحذية مطلقًا وغيرهم المعتادين على ارتدائها، حيث يمتلك أصحاب التصنيف الأول أقدامًا أوسع من الحافة الخارجية للقدم والأصابع

وقام الباحثون بفحص عادات ما يقرب من 714 صبيًّا بإحدى المدارس الثانوية في منطقة ثرية بمدينة أوكلاند في نيوزيلندا، وتوصولوا إلى أن 45% من الطلاب قضوا معظم وقتهم حفاة القدمين، وكان لديهم الاستعداد التام للسير مسافة تبدأ من 100 إلى 3000 متر بدون أحذية."

واشار الباحثون الى أنهم "لايعرفون تأثير الأحذية على تطوير المهارة الحركية، ولكن لفتوا إلى أن المؤشرات المنطقية تقول إن نمو الشخص حافي القدمين أفضل له"، لافتين إلى أن "كعب القدم ذو حساسية عالية للغاية، ما يفسر ميل الشخص الذي يركض حافي القدمين إلى تجنب الهبوط على كعبه بدلًا من الضغط على نصف القدم الأمامي وبالتالي يجعل قدمه أكثر قوة".

وأضاف الباحثون أن "من يرتادون الأحذية يكون كعب قدمهم مغطى، مما يقلل إحساس الكعب عند ملامسته للأرض، لذا فهم أكثر عرضة للشعور بالألم من أولئك الذين لا يرتدونها، مقترحين أن يقضي الأطفال أكبر قدر ممكن من الوقت وهم حفاة القدمين".

واوضحت الدراسة أن توافر الأحذية التي تحاكي بنية القدمين وبها قدر ضئيل من التغطية من الممكن أن تساعد الأشخاص على التحول الى حفاة القدمين.

يشار الى ان دراسة سابقة وجدت ان ممارسة نصف ساعة على الأرض الطينية أو العشبية يومياً حافي القدمين يجدد الطاقة والحيوية وينشط الدورة الدموية.

وكالات 

RELATED NEWS
    -

سوريا: "اعتداءات" التحالف على المدنيين السوريين "ممنهجة" و تسهم في "تقوية شوكة الارهابيين"

دانت وزارة الخارجية السورية من جديد "اعتداءات" التحالف الدولي على المدنيين السوريين، واعتبرتها "ممنهجة"، مطالبة مجلس الامن بالعمل على وقف "الجرائم" التي يرتكبها التحالف بحق المدنيين والبنية التحتية في سوريا.