الأخبار المحلية

سوري يضرم النار في جسده في طرابلس بلبنان

10.01.2018 | 15:32

أقدم سوري، يوم الأربعاء، على إضرام النار في جسده أمام مركز اللاجئين التابع للأمم المتحدة في طرابلس بلبنان.

وقالت (الوكالة الوطنية للإعلام) ان المدعو رياض خلف الزيبو (سوري) أقدم على صب البنزين على يديه وجسمه وأضرب النار بنفسه أمام مركز اللاجئين التابع للأمم المتحدة في معرض رشيد كرامي الدولي.

ولفتت الوكالة الى انه تم نقل المصاب الى المشفى لمعالجته، في وقت فتحت فيه القوى الأمنية تحقيقاً بالحادثة.

وكان لاجئ سوري في اليونان أضرم النار في جسده نهاية آذار الماضي، نتيجة عدم قبول طلب لجوئه.

ويعد لبنان من أكثر الدول استقبالا للاجئين السوريين، إذ تجاوزت أعدادهم أكثر من مليون، بحسب الأمم المتحدة, لكنه تراجع في الفترة الاخيرة الى اقل من مليون لاجئ، لاول مرة منذ 2014.

سيريانيوز

RELATED NEWS
    -

"قسد".. تستنجد مرة اخرى بالنظام السوري

طالب الأكراد من النظام السوري الحصول على مساعدة في مواجهة التهديدات الأخيرة التي أطلقتها تركيا بشأن شن عملية عسكرية وشيكة على القوات الكردية في شرق الفرات بسوريا.