الاخبار السياسية

خلال لقاءه مع لافروف.. الجربا: اتفاقات تخفيف التوتر أنقذت كثيراً من الأرواح

13.10.2017 | 14:47

قال رئيس تيار "الغد السوري" المعارض أحمد الجربا، يوم الجمعة، إن اتفاقات استانا لإقامة مناطق "تخفيف التوتر" في سوريا أنقذت كثيراً من الأرواح، مشيداً بالدور الروسي في التوصل إليها.

ونقلت وسائل إعلام عن الجربا قوله، خلا لقاءه مع وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف في موسكو، "نتطلع إلى استمرار العمل معكم لوقف الحرب في سوريا وإيجاد حل سياسي عادل وشامل، وتعاوننا مستمر في مكافحة الإرهاب حتى القضاء عليه في سوريا".

وشدد الجربا على التمسك بالمسار السياسي والتوصل إلى الحل عن طريق تشكيل حكم "ذي مصداقية وغير طائفي"، يحترم حقوق الإنسان وتعدد الأحزاب.

وأشاد الجربا بالدور الروسي في التوصل إلى اتفاقات أنتجت مناطق تخفيف التوتر، بما في ذلك الغوطة الشرقية وريف حمص الشمالي،  معتبراً ان تلك الاتفاقات "أنقذت كثيرا من الأرواح" وساعدت في إيصال المساعدات الإنسانية للمحتاجين بشكل أفضل.

وتعد أستانا منصة للمحادثات حول تسوية الأزمة السورية, حيث تم عقد 6 جولات, بمشاركة وفدي النظام السوري والمعارضة, وبرعاية الدول الضامنة (روسيا – تركيا- إيران).

وتمخض عن الاجتماع الأخير الذي عقد في استانا منتصف الشهر الماضي, عن اتفاق توصلت إليه الدول الضامنة  للهدنة (روسيا- تركيا- ايران), حول اقامة مناطق خفض التصعيد تشمل الغوطة الشرقية ومحافظات إدلب وحمص واللاذقية وحلب وحماة, مدته 6 اشهر, قابل للتمديد.

ولفت رئيس "تيار الغد" إلى رغبة المعارضة في مناقشة عدد من القضايا مع المسؤولين الروس، وعلى رأسها مسألتا إعادة اللاجئين والإفراج عن المعتقلين.

وبدوره، أكد لافروف على أهمية دور السوريين أنفسهم، معارضة وحكومة، في إنجاز مناطق تخفيف التوتر، مشيدا بالدعم الثابت الذي يقدمه الجربا وتياره للجهود الرامية إلى تثبيت وقف القتال وإطلاق حوار سياسي مباشر من أجل إيجاد حلول ترضي جميع فئات المجتمع السوري بمكوناته السياسية والطائفية.

واعتبر لافروف أن زيارة الوفد المعارض هذه تكتسب أهمية خاصة لكونها تأتي في سياق متابعة عملية أستانا، والاستعدادات للجولة المقبلة من مفاوضات جنيف، التي من المتوقع أن تنعقد قريبا.

ومن المزمع عقد لقاء أستانا القادم في نهاية شهر تشرين الأول, بحسب الاتفاق الذي اعتمدته الدول الضامنة للهدنة خلال اجتماع استانا الاخير، في حين حدد الموفد الاممي الخاص الى سوريا ستافان دي ميستورا موعد الجولة القادمة من مفاوضات جنيف نهاية شهر تشرين الاول- بداية تشرين الثاني 2017.

وكان الجربا أجرى في حزيران الماضي زيارة موسكو التقى خلالها وزير الخارجية الروسي لافروف .

سيريانيوز


RELATED NEWS
    -