أخبار العالم

أسوأ موجة برد تجتاح شمال شرق أميركا وتتسبب بمقتل 16 شخصاً

04.01.2018 | 13:54

توفي 16 شخصاً جراء أسوأ موجة برد اجتاحت منذ الأسبوع الماضي مناطق في شمال شرق الولايات المتحدة الأمريكية.

وأفادت وسائل إعلام أمريكية بأن " 16 شخصا على الأقل لقوا مصرعهم بسبب موجة البرد الشديدة".

من جهتها, قالت وكالة الأرصاد الجوية الوطنية الأمريكية، في بيان لها،  إن الولايات المتحدة تشهد أحد أشد مواسم الشتاء برودة خلال الأعوام الأخيرة.

وأدت موجة البرد الى إعلان حالة الطوارئ في عدد من الولايات الأمريكية الساحلية بدءا من ولاية "ماين" وانتهاءا بولاية فلوريدا .

 وأعلن حكام ولايات فلوريدا وجورجيا ونورث كارولاينا وفرجينيا حالة الطوارئ وحذروا السكان من درجات حرارة تصل إلى التجمد ومن إغلاق الطرق بسبب الثلوج.

ويتوقع أن تستمر موجة البرد القارس التي تسببت أيضا بتجمد شلالات نياغارا الشهيرة على الحدود الأمريكية مع كندا، أسبوعا آخر.

 سيريانيوز

 



TAG: