خاص سيريانيوز

سعر تنكة تعادل راتب شهر كامل .. ماذا يعني زيت الزيتون للسوريين ؟

11.11.2018 | 16:00

بلغت اسعار تنكة زيت الزيتون اسعار خيالية بالنسبة لدخل المواطن السوري بوصولها الى 30 الف ليرة سورية للنخب الاول فيما يبلغ سعرها لانواع اقل جودة بين 25 الى 28 الف.

واذا علمنا بان متوسط استهلاك العائلة المكونة من 5 اشخاص لزيت الزيتون تقريبا 40 الى 60 كيلو غرام  فان تكلفة هذه المادة الاساسية على موائد السوريين قد تصل الى 90 الف ليرة سورية سنويا.

ومقارنة بمتوسط راتب الموظف في سوريا ( 30 الف ليرة سورية ) فان تأمين حاجة العائلة الواحدة من زيت الزيتون قد يكلف رب الاسرة رواتب شهرين الى ثلاث اشهر اي 25% من دخله السنوي.

يدخل زيت الزيتون في تكوين معظم وجبات الفطور والعشاء للعوائل السورية ، بالاضافة الى كونه عنصر اساسي في كل وجبات "المونة" مثل المكدوس ( الشهير ) اللبنة "المدعبلة" و الزيتون والعطون ( الزيتون الاسود ) ..



ويرجع ارتفاع سعر هذه المادة الى عدة عوامل اولها تراجع مساحات زراعة الزيتون ، حيث وصلت سوريا قبل الازمة لتحتل المرتبة الرابعة في انتاج الزيتون عالميا بوجود اكثر من 100 مليون شجرة.

وبالتالي تراجع المعروض من المادة الذي وصل الى 70 الف طن بينما حاجة الاستهلاك المحلي تصل الى 120 الف طن.

والاهم انخفاض سعر صرف الليرة السورية ( 10 اضعاف ) ما زاد في تكاليف الانتاج ، واخيرا انقطاع الطرقات والتبادل بين المحافظات المنتجة ( ريف حلب ، وادلب ) ، التي لا يتجاوز سعر التنكة فيها الـ 18000 ليرة ، مع باقي المحافظات.

ويتجه السوريون امام هذا الواقع الى خفض استهلاكهم من هذه المادة و الاتجاه ايضا الى زيوت نباتية اخرى بنصف تكلفة زيت الزيتون ، ولكنها وفقا لكثير من الشهادات التي حصلنا عليها تفقد الاطعمة الاساسية للعائلة السورية مذاقها الطيب.

سيريانيوز

 



TAG: