أخبار الرياضة

البرتغال تؤكد بدايتها القوية بفوز ثمين على ملعب بولندا بدوري أمم أوروبا

البرتغال

12.10.2018 | 10:02

واصل المنتخب البرتغالي بدايته القوية في دوري الامم الاوروبية لكرة القدم في غياب نجمه كريستيانو رونالدو بفوزه الثمين على مضيفه البولندي 3-2 في شورزوف في الجولة الثالثة من المستوى الأول.

وهو الفوز الثاني على التوالي للبرتغال فعززت موقعها في الصدارة برصيد 6 نقاط، فيما منيت بولندا بخسارتها الاولى عقب تعادلها مع ايطاليا 1-1 في الجولة الاولى.

وكانت بولندا البادئة بالتسجيل عبر مهاجم جنوى متصدر لائحة الهدافين في الدوري الايطالي (9 اهداف) كريستوف بياتيك بضربة رأسية من مسافة قريبة اثر ركلة ركنية (18).

وأدركت البرتغال التعادل عبر مهاجم اشبيلية الاسباني أندريه سيلفا اثر تلقيه كرة عرضية من بيتزي تابعها من مسافة قريبة على يسار حارس مرمى وست هام يونايتد الانكليزي لوكاس فابيانسكي (31).

وعزز جناح مانشستر سيتي الانكليزي برناردو سيلفا سيلفا تقدم الضيوف بعد مجهود فردي رائع أنهاه بتسديدة قوية زاحفة بيسراه من خارج المنطقة على يمين الحارس فابيانسكي (52).

وقلص لاعب وسط فولفسبورغ الالماني الفارق لاصحاب الارض بتسجيله الهدف الثاني بتسديدة قوية على الطائر من حافة المنطقة على يمين الحارس روي باتريسيو (77).

وهي المباراة الثالثة التي يغيب فيها رونالدو، أفضل لاعب في العالم خمس مرات، عن صفوف البرتغال بعد غيابه عن لقاءين في أيلول. وسيفتقده زملاؤه أيضا في مواجهتي إيطاليا في 17 تشرين الثاني وبولندا في 20 منه، إضافة الى ودية ضد اسكتلندا في 14 من الشهر الحالي.

سيريانيوز

تلاتة بتلاتة .. الدقة

هل يجب ان نضمن الاخبار التي ننقلها نوعا من التشويق حتى تصبح جذابة للقراءة ، هل يجب ان نعتمد التضخيم قليلا ونمرر المعلومات الحقيقية ضمن قالب مبهر .. كيف نقدم الاخبار