الأخبار المحلية

إلغاء حكم السجن على معارض تركي كشف تهريب أنقرة أسلحة لمعارضين بسوريا

09.10.2017 | 22:13

قررت محكمة تركية الغاء حكم السجن على النائب عن "حزب الشعب الجمهوري" المعارض أنيس يربر أوغلو, بعدما واجه اتهامات بإفشاء معلومات حول تزويد تركيا متشددين في سوريا بالسلاح.

وذكرت وسائل اعلام ان محكمة الاستئناف في إسطنبول أصدرت حكما بإلغاء الحكم بسجن النائب المعارض أنيس يربر أوغلو لمدة 25 عاما.

وسيبقى بربر أوغلو في السجن، وستعقد جلسة جديدة في قضيته في وقت لاحق, بحسب المصادر.

وكانت محكمة في اسطنبول حكمت في حزيران الماضي, بالسجن 25 عاما على بربر اوغلو،  بعد إدانته بتهمة "التجسس"، وأمرت بايداعه فورا السجن، بحسب وسائل إعلام تركية.

وأدين انيس بربر اوغلو بتزويد صحيفة "جمهورييت" المعارضة  عام 2015, بفيديو يظهر مشاهد شاحنات تابعة للمخابرات التركية وهي تنقل أسلحة الى سوريا.

وقبضت السلطات التركية مؤخرا على اثنين  من مسؤولي صحيفة "جمهوريت" المعارضة بعد أن كشفا عن شحنات أسلحة ترسلها أنقرة إلى معارضين في سوريا.

وكانت صحيفة "جمهورييت", نشرت صوراً وتسجيل فيديو، أكدت أنها لشحنات أسلحة أرسلت إلى المعارضة السورية الإسلامية المسلحة في مطلع 2014.

كما نشرت صور قذائف هاون مخبأة تحت أدوية في شاحنات مؤجرة رسمياً لصالح منظمة إنسانية، اعترضتها قوة درك تركية قرب الحدود السورية في كانون الثاني 2014, مشيرة إلى أن وثائق سياسية نشرت على الانترنت أكدت أن  الشاحنات تعود الى الاستخبارات التركية، وتنقل أسلحة وذخائر إلى معارضين يواجهون النظام السوري.

وتتهم السلطات السورية مراراً تركيا بتسهيل مرور مسلحين إلى أراضيها، فضلا عن تقديم الدعم لهم لقتال الجيش السوري، الأمر الذي تنفيه أنقرة.

سيريانيوز



TAG: