الاخبار السياسية

وفد كردي زار روسيا لبحث محاربة الإرهاب والتسوية السورية

09.10.2017 | 21:13

كشف سياسي كردي, يوم الاثنين, عن زيارة قام بها وفد من "وحدات حماية الشعب" الكردية السورية إلى العاصمة موسكو, الأسبوع الماضي, حيث تم بحث محاربة الإرهاب والتسوية السورية, مع المسؤولين الروس.

وأوضح السياسي ريزان حدو, في تصريح لوكالة (سبونتيك), أن "مباحثات موسكو تمحورت حول محاربة الإرهاب التي تسير بوتيرة جيدة ، مع التأكيد على ضرورة العمل على دفع العملية السياسية لتسير بخطى ووتيرة توازي وتكمل العمل العسكري ضد الإرهاب".

وأشار السياسي الكردي إلى أن المسؤولين الروس "جددوا موقفهم الداعي لضرورة تأمين مشاركة فعالة ومتوازنة للكرد في العملية السياسية".

وسبق ان أدلى وزير الخارجية وليد المعلم  بتصريح ، في وقت سابق، أكّد فيه أن إقامة نظام إدارة ذاتية للأكراد في إطار حدود الدولة السورية أمر قابل للتفاوض والحوار.

وترأس الوفد الكردي الذي زار موسكو, القائد العام لـ"الوحدات"، سيبان حمو، وجرت المباحثات بعيدا عن الأضواء.

وجاءت الزيارة بعد تصاعد العمليات العسكرية ضد "داعش", و التي نفذها الجيش النظامي المدعوم من روسيا  من جهة, و قوات "قسد" , المدعومة من التحالف الدولي, من جهة اخرى, وسط توارد انباء عن حدوث مناوشات بين النظامي والاكراد في المنطقة, فضلا عن اتهامات روسية وجهت للمقاتلين الاكراد حول انضمامهم إلى عناصر  (داعش) في دير الزور, بالتواطئ مع الامريكان.

واستقبلت روسيا في السنوات الاخيرة ممثلين عن اكراد سوريا, حيث شدد المسؤولون الروس في عدة مناسبات على ضرورة التمثيل الكامل للأكراد في المفاوضات السورية.

وشكلت قوات أكراد سوريا رأس الحربة في استعادة الأراضي السورية المحاذية لتركيا من تنظيم داعش، بدعم أميركي وبمشاركة مجموعات عربية محلية, وسط مخاوف تركية من الدور التوسعي للأكراد في المنطقة الحدودية.

سيريانيوز



TAG:

وزير النفط: 32 بئرا نفطيا سيتم الانتهاء من تاهيلها بنهاية العام

قال وزير النفط والثروة المعدنية علي غانم ان عدد الآبار الغازية والنفطية التي تقوم الوزارة حاليا بتاهيلها سيبلغ 32 بئرا بنهاية العام القادم , فيما اشار الى انه تم توزيع 195 مليون ليتر من المشتقات النفطية على نحو 1.3 مليون اسرة.