أخبار الرياضة

فيدرر يهدر تقدمه بمجوعتين ويودع بطولة ويمبلدون على يد الجنوب إفريقي أندرسون

فيدرر

11.07.2018 | 22:07

 أهدر السويسري المخضرم روجيه فيدرر المصنف اول تقدمه بمجموعتين وكرة لحسم المباراة وخرج من ربع نهائي بطولة ويمبلدون الانكليزية، ثالث البطولات الاربع الكبرى في كرة المضرب، بعد خسارته الاربعاء في مباراة ماراثونية ضد الجنوب افريقي كيفن اندرسون 2-6 و6-7 (5-7) و7-5 و6-4 و13-11.

وقضى اندرسون المصنف ثامنا على آمال فيدرر (36 عاما) حامل اللقب، الساعي لتعزيز رقمه القياسي وإحراز لقب البطولة الانكليزية للمرة التاسعة (والـ 21 في البطولات الكبرى)، في مباراة مرهقة استمرت 4 ساعات و13 دقيقة.

وهذه اول خسارة لفيدرر قبل نصف نهائي ويمبلدون منذ 2013، عندما سقط امام الاوكراني سيرغي ستاخوفسكي في الدور الثاني. بلغ بعدها النهائي في 2014 و2015 عندما خرج امام الصربي نوفاك ديوكوفيتش، نصف نهائي 2016 حيث ودع ضد الكندي ميلوش راونيتش، ثم حمل اللقب العام الماضي.

وجاء فوز العملاق اندرسون (2,03 م) مفاجئا خصوصا وانه لم يحرز ضده اية مجموعة في أربع مواجهات، لكنها المرة الاولى يتواجهان في بطولة كبرى او على ارض عشبية التي يرتاح اليها صاحب الارسالات الساحقة.

وحسم فيدرر المجموعة الاولى بسهولة، ثم خسر ارساله في الثانية للمرة الاولى منذ نصف نهائي العام الماضي ضد التشيكي توماس برديتش، لكنه عوض تأخره وحسمها في شوط فاصل "تاي بريك". في المجموعة الثالثة، تقدم فيدرر 5-4 وحصل على فرصة لحسم المباراة على ارسال اندرسون لكنه اخفق ثم خسر ارساله وبالتالي المجموعة 5-7.

وهذه اول مجموعة يخسرها في ويمبلدون منذ 2016، بعد فوزه في 34 مجموعة تواليا. وكانت المجموعة الاخيرة التي خسرها في نصف النهائي قبل سنتين عندما سقط بخمس مجموعات أمام راونيتش.

تابع اندرسون الذي خاض اول ربع نهائي له في ويمبلدون، تقدمه وحسم المجموعة الرابعة 6-4، امام السويسري الذي كان يخوض ربع النهائي في احدى البطولات الكبرى للمرة 53 في مسيرته.

لكن المجموعة الخامسة، والتي كانت فعليا بمثابة مجموعتين، اهدر فيدرر فرصة التقدم 5-3، ثم خيم التعادل حتى كسر اندرسون ارسال خصمه وتقدم 12-11، قبل حسمها 13-11 بعد اكثر من اربع ساعات على بداية اللقاء.

ويلتقي اندرسون (32 عاما)، وصيف فلاشينغ ميدوز 2017، الفائز من مواجهة الكندي راونيتش الثالث عشر ووصيف 2016 مع الاميركي جون ايسنر التاسع.

سيريانيوز

القمامة تتكدس في مناطق بريف دمشق.. والجهات المسؤولة تعزيها لنقص العمالة 

تتفشى مظاهر انتشار القمامة في مناطق عديدة بريف دمشق كجرمانا وقدسيا, حيث تتكدس القمامة في الحاويات وحولها وعلى الارصفة مما ادى الى انبعاث الروائح النتنة ووجود الحشرات, فيما تعاني الجهات المسؤولة عن هذا الامر من نقص العمالة.