الأخبار المحلية

بموجب اتفاق عرسال.. النظام السوري يفرج عن قرابة 100 معتقل لديه

13.08.2017 | 15:21

تحدثت مصادر معارضة, يوم الاحد, ان النظام السوري اطلق سراح نحو 100 معتقل, بينهم نساء, بموجب اتفاق جرود عرسال, الذي  ابرم بين هيئة "تحرير الشام "من جهة, والنظام السوري و"حزب الله" من جهة أخرى.

وبينت المصادر, عبر صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي, ان "القوات السورية أفرجت عن قرابة مئة معتقل ومعتقلة من سجونها، وصلوا لريف إدلب وحماة, ، ضمن اتفاق تم بين "تحرير الشام" وحزب الله ".

ونقلت المصادر عن نشطاء في إدلب إن "قرابة مئة معتقل ومعتقلة وصلوا لريف إدلب، منهم قرابة 20 معتقلاً من إدلب بينهم نساء لم يمض على اعتقالهن بضعة أشهر ومعتقلين في سجن عدرا منذ قرابة ثلاث أعوام، إضافة لأكثر من 80 معتقلاً فضلوا الذهاب لمدينة حماة".

ونقلت مصادر اخرى عن  ناشطين قولهم ان "المفرج عنهم تم اعتقالهم حديثًا، مقابل تسليم ثلاثة عناصر أسرى وجثتين من مقاتلي “حزب الله”.

وتضاربت الانباء بخصوص عدد المعتقلين المفرج عنهم, حيث تحدثت بعض المصادر ان عدد الذين تم اطلاق سراحهم وصل الى 102 معتقل, فيما اشارت مصادر اخرى الى ان العدد المفرج عنهم وصل الى 104 , بينهم 24 امرأة.

وتوصلت هيئة "تحرير الشام" مؤخرا إلى اتفاق مع النظام السوري يُفضي إلى الإفراج عن أكثر من 100 معتقل من سجون حمص وحماة ودمشق، وكان هذا من شروط مقاتلي القلمون الغربي لخروجهم إلى الشمال المحرر مطلع الشهر الجاري", بحسب مانقلت المصادر عن مسؤول التفاوض خالد حاج حسن

ولم يصدر حتى الان أي تعليق رسمي من النظام السوري حول عملية الإفراج .

وتم التوقيع على اتفاق عرسال في تموز الماضي, وتتضمن بنوده التهدئة العسكرية الشاملة بين الاطراف، إضافةً إلى الحفاظ على سلامة اللاجئين السوريين الراغبين في البقاء في عرسال من قبل الجيش اللبناني.

كما تضمن الاتفاق تأمين خروج مقاتلي “هيئة تحرير الشام” وعوائلهم إلى مدينة إدلب، إضافةً إلى المدنيين الراغبين بالخروج من اللاجئين السوريين, فضلا عن تبادلًا للأسرى والجرحى والجثث بين الطرفين.

سيريانيوز

 



TAG:

واشنطن توزع مشروع قرار على مجلس الأمن بشأن تجديد التحقيق حول الكيماوي بسوريا

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية أنها ستوزع على مجلس الأمن مشروع قرار جديد, في وقت لاحق اليوم, بشأن تجديد تحقيق دولي حول تحديد المسؤول عن الهجمات الكيماوية في سوريا, مما يهيئ الساحة لمواجهة محتملة مع روسيا.

المقداد: توغل تركيا بادلب "عدوان".. وواشنطن تعرقل تقدم الجيش النظامي في البادية

وصف نائب وزير الخارجية والمغتربين فيصل المقداد, التوغل التركي في محافظة ادلب بأنه "عدوان سافر", ويتناقض مع التزامات أنقرة في مباحثات أستانا, فيما اتهم الولايات المتحدة الأمريكية بالسعي لمنع تقدم الجيش النظامي واستعادة السيطرة على البادية.