المنوعات

بعضها يسبب الزهايمر والسكتة القلبية .. احذر تناول هذه المشروبات؟

08.02.2018 | 21:02

حذر موقع "medisite" الفرنسي من تناول بعض المشروبات، نظرا لأن لها تأثيرا سلبيا على الدماغ، لانها قد تتسبب في حدوث بعض الأمراض لمتناوليها مثل السكتة الدماغية أو فقدان الذاكرة أو مرض الزهايمر والتدهور المعرفي.

وإليكم بعضا من هذه المشروبات:

 

الحساء الصناعي
يعد الحساء الصناعي من أكثر الأشياء المضرة بالصحة، لأنه غني بالدهون والصوديوم اللذين يسببان ارتفاع ضغط الدم، مما قد يؤدي لحدوث السكتة الدماغية.

المشروبات السكرية
للمشروبات السكرية، سواء أكانت عصير فاكهة أو صودا، تأثير سلبي على «الحُصيْن»، وهي منطقة في الدماغ مسؤولة عن اكتساب المعلومات، لذلك يفضل تناول الفواكه الطازجة بديلا عن هذه المشروبات.

الشاي والقهوة
يتناول غالبية الناس القهوة والشاي بكثرة، ولكنهما مضران جدا نظرا لوجود مادة الكافيين التي تزيد من خطر القلق والارتباك، لذلك ينصح باستهلاك 250 ملليجرام فقط من الكافيين يوميا، أي حوالي كوبين من القهوة أو أربعة أكواب من الشاي.

ماء الصنبور
ماء الصنبور قد تسبب الزهايمر، حيث كشفت دراسة أن مرض الزهايمر نسبة الإصابة به في المناطق التي تعتمد على صنبور المياه مباشرة أعلى 1.99 مرة من غيرها، وذلك لاحتواها على الألومنيوم.

مشروبات الطاقة
تشكل مشروبات الطاقة خطرا على الصحة، وقد تسبب السكتة الدماغية، كما أنها تحتوي على مستويات عالية من الكافيين والسكريات التي تؤثر على وظائف أعضاء الجسم.

المشروبات الغازية
أكد باحثون في الأعصاب أن المشروبات الغازية تسبب الزهايمر أو ضعف الذاكرة، نظرا لاحتوائها على مادتي الأسبارتام، والسكرالوز,

يشار الى بعض الدراسات السابقة حذرت من تناول السبانخ بكثرة لانها تسبب مرض الزهايمر وتراجع الخبرات المعرفية لدى الاشخاص التي يكون لديهم مستويات الحديد مرتفعة.

سيريانيوز


RELATED NEWS
    -

مع تصاعد وتيرة القصف الجوي والمدفعي.. الجيش النظامي يتقدم في جنوب دمشق

تمكن الجيش النظامي، الجمعة، من تحقيق تقدم على أحد محاور حي التضامن بجنوب دمشق التي يسيطر عليها تنظيمي "جبهة النصرة" و "داعش"  المدرجين على قائمة الإرهاب ، بالتزامن مع تصعيد الطيران الحربي و المدفعية القصف على مواقع و تحصينات المسلحين.

مقتل وجرح العشرات من الجيش النظامي بهجوم لـ "النصرة" في ريف اللاذقية

أفادت معلومات متطابقة من مصادر عدة، يوم الجمعة، أن مسلحي تنظيم "هيئة تحرير الشام" (جبهة النصرة) سابقاً شنّوا هجوماً مباغتاً على أحد محاور الجيش النظامي في ريف اللاذقية الشمالي ما أدى إلى مقتل وجرح عدد من عناصر الجيش.