الأخبار المحلية

الحكومة تخصص 380 مليون ليرة لإعادة تأهيل البنى التحتية في الرقة

16.04.2018 | 22:07

تعمل الحكومة على انجاز مشاريع عديدة لإعادة تأهيل البنى التحتية  والمراكز الصحية والمدارس في المناطق المحررة في الرقة، حيث خصصت مبلغ قدره 380 مليون ليرة من اجل المحافظة.

وذكرت صفحة رئاسة الوزراء على (فيسبوك) ان "وزارة الإدارة المحلية والبيئة خصصت لمحافظة الرقة مبلغ 380 مليون ليرة لمصلحة تنفيذ ترميم مراكز الخدمات وإزالة الأنقاض من الشوارع والساحات وشبكات الصرف الصحي المتضررة في ريف الرقة الغربي بكلفة إجمالية 300 مليون ليرة وصيانة وتأهيل مدارس متضررة في الريف الغربي بكلفة 80 مليون ليرة ".

واشارت رئاسة الوزراء، نقلا عن نائب محافظ الرقة الى ان المشاريع تتضمن أعمال الصرف الصحي لمجلس مدينة دبسي عفنان بقيمة 36 مليون ليرة ، إضافة إلى تأهيل شوارع مجلس مدينة دبسي عفنان بقيمة 59.7 مليون ليرة ، ومشروع تأهيل شوارع بلدية (دبس فرج- العميرات- الغماميز- الغجر- الفخيخة- متحير- مشرفة الصعب) بقيمة 49.7 مليون ليرة ".

كما تتضمن المشاريع "اعمال صناعية لطريق (حقل الثورة – جب الغولي- أبو خيمة- الرمثان- القادسية) بقيمة 28.7 مليون ليرة، إضافة لترميم المقرات الحكومية المؤقتة والمحددة مقرات عملها حالياً بموقع الحباري- الشركة السورية للنفط بمبلغ 134 مليون ليرة"  .

وبينت رئاسة الوزراء ان اللجان المختصة الدارسة تقوم بمهامها "لإعداد الكشوف التقديرية لمشاريع إعادة تأهيل المراكز الصحية في الريف الشرقي للمحافظ"ة.

واشار نائب حافظ الرقة الى ان  اللجان الدراسية المختصة "مازالت تقوم بمهامها لأجل تحديد القيمة التقديرية لمشاريع إعادة تأهيل عدد من المدارس في الريف المحرر الغربي والشرقي للمحافظة.

وكان مجلس الوزراء وافق، امس الاحد، خلال جلسته ، على تخصيص محافظات الرقة والحسكة  ودير الزور بمساهمات مالية مقدارها /850/ مليون ليرة سورية لدعم موازناتها المستقلة لتنفيذ مشاريع خدمية وتنموية .

وخسر تنظيم "داعش" الرقة، التي كانت ابرز عاقله، بعد حملات عسكرية شنها النظام من جهة و المقاتلين الاكراد، المدعومين من التحالف الدولي، من جهة اخرى,

سيريانيوز

 



TAG:

انباء عن اتفاق بين الحكومة السورية والاكراد لتشغيل حقول النفط والغاز في دير الزور

افادت وكالة الاناضول التركية يوم الخميس، عن وجود اتفاق بين الحكومة السورية ووحدات حماية الشعب الكردية على تشغيل حقول النفط والغاز الواقعة في مناطق سيطرة الأخيرة في محافظة دير الزور شرقي البلاد.