الأخبار المحلية

حقنة من طبيب سوري تتسبب بوفاة طفل سوري في تركيا.. التفاصيل الكاملة!!

16.05.2018 | 19:35

لقي طفل سوري مصرعه بعد تعرضه لحقنة من قبل طبيب سوري في مدينة أزمير بتركيا.

وذكرت وسائل اعلام تركية ان "الطفل السوري نقل الى المشفى بعدما تراجعت صحته جراء تعرضه لهذه الحقنة وبقي فيها 10 أيام، قبل أن يفارق الحياة".

واشارت المصادر الى ان "النيابة العامة التركية أخلت سبيل طبيب سوري ، تسبب بوفاة الطفل جراء الحقنة، على أنها علاج ضد الانفلونزا، ليتبين أن الطفل يعاني من حساسية كبيرة منها".

واوضحت المصادر ان "والدة الطفل ، وفي محضر الشرطة، قالت انها أبلغت الطبيب بأن طفلها يعاني من حساسية كبيرة من هذه الحقنة ، بينما نفى الطبيب أن والدة الطفل قد أبلغته بهذا الأمر".

وابلغ الطبيب، بحسب المصادر، النيابة العامة أنه "طبيب قديم ويعمل منذ العام 2003 ولم يحصل معه أي مشكلة قبل هذه المشكلة"، وعلى إثر ذلك أخلت النيابة العامة سبيله وأقته تحت الرقابة القضائية.

وسبق ولقي عدد من السوريين المقيمين في مختلف المدن التركية حتفهم جراء تعرضهم لحوادث مختلفة .

سيريانيوز

 



TAG:

روسيا تتهم دولا غربية ببدء مغامرة ضد سورية والاسد بالسعي لـ "تسييس" منظمة حظر الكيماوي

 انتقدت وزارة الخارجية الروسية، يوم الأربعاء، دعوة دول غربية، اللجنة الخاصة في "منظمة حظر الكيماوي" لعقد جلسة خاصة، معتبرة هذه الخطوة "مغامرة ضد روسيا وسوريا وهجوما على الرئيس بشار الأسد".

موسكو: العملية ضد الإرهابيين في سورية بدعم روسي خفضت موازنة داعش إلى 400 مليون دولار

ناقش الخبراء الروس والأمريكيون أثناء مشاورات جرت الثلاثاء في نيويورك مسائل مكافحة تمويل الإرهاب, فيما أشار الوفد الروسي ان العملية الناجحة ضد الإرهابيين في سوريا بدعم روسي خفضت ميزانية داعش عام 2017 إلى 400 مليون دولار، فيما كانت تبلغ عام 2014 نحو 1,8 مليار دولار.

روسيا تعتبر المطالبة الأمريكية بسحب القوات الإيرانية من سوريا "غير قانونية"

أعلن مندوب روسيا الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا ميخائيل أوليانوف، يوم الثلاثاء، عدم وجود أي أسس قانونية لدى الولايات المتحدة للمطالبة بسحب جميع القوات الخاضعة للقيادة الإيرانية من أراضي سوريا.

موسكو: محاولة الهجوم على قاعدة حميميم تتم بمساعدة أفراد محليين يسعون لدعم "الإرهابيين"

أعلنت قاعدة حميميم العسكرية التابعة لوزارة الدفاع الروسية ، يوم الثلاثاء، ان محاولة شن هجمات على القاعدة تتم بمساعدة أفراد محليين، وذلك تعقيباً على اسقاط طائرة مسيرة حاولت الاقتراب من حميميم.