المنوعات

ما علاقة العمل الليلي بالبدانة؟

صورة ارشيفية

05.10.2017 | 21:49

 

كشفت دراسة صينية حديثة أن الأشخاص الذين يعملون خلال فترة الليل يرتفع خطر إصابتهم بالبدانة بنسبة 35 في المائة.

ونقل موقع "فيليه دويشه" عن كبير الباحثين من الجامعة الصينية في هونج كونج "لاي آه تسي" قوله انه "يعمل نحو 700 مليون شخص على مستوى العالم في نوبات عمل ليلية ... كشفت دراستنا أن البدانة وزيادة الوزن بين الموظفين يرجعان إلى طبيعة العمل الليلية".

 

وقام الباحثين بتحليل أنماط عمل الموظفين مع مقارنتها بمستوى صحتهم، وجمعوا بيانات متعلقة بـ28 دراسة سابقة تشمل مئات الآلاف من الموظفين في مجالات مختلفة حول العالم.

 

وأفادت الدراسة الصينية أن الأشخاص الذين يعملون ليلاً يزداد وزنهم بصورة أسرع بسبب بطء عملية الأيض. يُشار إلى أن أكثر من 2.4 مليون شخص في كل أرجاء العالم يلقون حتفهم سنوياً بسبب الأمراض المتعلقة بالبدانة، مثل السكري والأزمات القلبية.

 

وأوضحت الدراسة أن نوبات العمل الليلية تعرقل إفراز المخ لهرمون ميلاتونين (هرمون النوم)، بالإضافة إلى الإضرار بعملية الأيض بالجسم.

ويرى تسي، أن "البدانة مرتبطة  بالعديد من الأمراض على غرار سرطان الثدي وأمراض القلب"، موضحاً في هذا السياق أن "التعرض للضوء الاصطناعي خلال الليل يُعرقل ساعة الجسم الحيوية، وهو ما يحد من إفراز هرمون ميلاتونين، الذي يُعرف بهرمون النوم".

 

وينظم هرمون ميلاتونين دورة النوم، وعدم إفرازه بصورة منتظمة يضر بعملية الأيض، ويؤدي لاكتساب وزن زائد.

 

يشار الى ان دراسة سابقة،  توصلت  إلى أن المتأخرين عن العمل يعدون أشخاص أكثر حيوية وتفاؤلاً، وأقل عرضة للإحباط والضغط النفسي.

 

 

سيريانيوز

 


RELATED NEWS
    -

الجيش النظامي يحقق تقدم في زريقية بالغوطة الشرقية .. وعشرات القتلى والجرحى جراء القصف

واصلت قوات الجيش النظامي, يوم الثلاثاء, عملياتها العسكرية في الغوطة الشرقية بريف دمشق محققةً تقدماً جديداً في محور زريقية بمحيط بلدة النشابية, في حين أدت عمليات القصف إلى مقتل وجرح العشرات في قرى وبلدات غوطة دمشق.

الخارجية: بعض مسؤولي الغرب شركاء في جرائم الإرهاب وينكرون حق سوريا بالدفاع عن مواطنيها

قالت وزارة الخارجية والمغتربين, الثلاثاء, أن بعض المسؤولين الغربيين وغيرهم شركاء في الجرائم التي ينفذها الإرهابيون بحق المواطنين الأبرياء في مدينة دمشق وريفها ولا سيما أنهم ينكرون حق الدولة السورية في الدفاع عن مواطنيها ومكافحتها للإرهاب .