أخبار العالم

واشنطن تفرض عقوبات مالية على اثنين من "حزب الله" وشخصيات روسية

10.01.2017 | 14:15

فرضت الولايات المتحدة الامريكية, يوم الثلاثاء, عقوبات مالية  جديدة, ضمن ما يعرف بقانون " قائمة ماغنيتسكي", على قياديين اثنين "بحزب الله" اللبناني وعدد من الشخصيات الروسية, وذلك بتهمة تتعلق "بانتهاك حقوق الإنسان".

ونقلت شبكة الاخبار الامريكية "سي. ان. ان." الأخبارية عن مكتب وزارة الخزينة الامريكية قوله في بيان, إن "القرار شمل خمس شخصيات روسية معظمهم على صلة بالتحقيقات الخاصة بظروف وفاة الجاسوس الروسي، ألكسندر ليتفيننكو في لندن، الذي يعتقد أنه قضى مسموما".

وكان الرئيس الأمريكي باراك أوباما أعلن, آخر الشهر الماضي, أنه أمر بترحيل 35 دبلوماسيا روسيا من العاملين في أراضي البلاد. 

وجاء ذلك عقب اعلان وزارة المالية الأمريكية فرض عقوبات ضد 6 مواطنين روس، من بينهم إيغور كوروبوف، رئيس إدارة المخابرات العامة، وثلاثة أعضاء في رئاسة المخابرات الروسية، إضافة إلى 5 مؤسسات روسية، منها مصلحة الأمن الفدرالي وإدارة المخابرات العامة.

كما طالت العقوبات اللبناني علي دغموش, للاشتباه في صلاته المالية مع حزب الله, و شملت العقوبات ايضا مصطفى مغنية، القيادي في الحزب ونجل قائد الجناح العسكري السابق للحزب، عماد مغنية.

وسبق ان فرضت واشنطن عقوبات على عدد من المقربين من "حزب الله" والاشخاص والشركات والمصارف المتهمة بدعم الحوب.

وأدرجت واشنطن مؤخرا "حزب الله" على قائمة التنظيمات الإرهابية، كما قررت وزارة الخزانة الأمريكية, منذ 2011 فرض عقوبات اقتصادية على حزب الله اللبناني, بسبب دوره في "دعم الحكومة السورية ومساهمته في اعمال العنف ضد الشعب السوري", حيث يعتبر من أبرز الداعمين للجيش النظامي في معاركه ضد الفصائل المعارضة له.

ويشار الى أن "قانون ماغنيتسكي" لحقوق الإنسان, الذي أقره الكونغرس الأمريكي, يسمح بفرض عقوبات ضد الذين تتهمهم واشنطن بالتورط في قضايا فساد وانتهاكات لحقوق الإنسان.  


سيريانيوز



TAG:

بعد تصريحات امريكية بشان الاسد.. الهيئة العليا للمفاوضات: واشنطن تبعث برسائل متضاربة بشان سورية

قالت عضو الهيئة العليا للمفاوضات فرح الأتاسي، ان "وزارة الخارجية الأمريكية والبيت الأبيض يبعثان رسائل متضاربة بشأن سوريا", وذلك بعد تصريحات امريكية بان مصير الرئيس بشار الاسد يقرره الشعب السوري.