الاخبار السياسية

نصر الله: إسرائيل هي الأكثر حزناً على النصر الأخير في عرسال

13.08.2017 | 20:23

قال الأمين العام لـ"حزب الله" اللبناني حسن نصر الله، يوم الأحد، إن هزيمة الإرهاب في جرود عرسال وفليطة قبل أسابيع، شكلت خيبة أمل كبيرة للعدو الإسرائيلي.

ونقلت وسائل إعلام عن نصر الله قوله في ذكرى الانتصار على العدو الإسرائيلي عام 2006، "إسرائيل هي الأكثر حزنا على النصر الاخير في جرود عرسال وجرود فليطة، والآن تبكي على الجماعات الإرهابية وتعبر عن خيبة أملها هي وأمريكا وخصوصا بالنسبة لهزيمة تنظيم داعش الإرهابي".

واعتبر نصرالله أن "اسرائيل وأمريكا تبذلان جهوداً كيلا يسمحوا بهزيمة تنظيم (داعش) الإرهابي لأن ذلك يعني انتصار سوريا ومحور المقاومة".      

ولفت نصرالله غلى أن "الأيام القليلة القادمة ستشهد خروج بقية المسلحين التابعين لـ (سرايا أهل الشام) من جرود عرسال بعد التسهيلات التي قدمتها القيادة السورية وبالتالي سينتشر الجيش اللبناني في المنطقة وبعد تسلمه المواقع ستخلي المقاومة هذه المنطقة".

وبدأ في وقت سابق من يوم الأحد, تنفيذ الاتفاق الخاص بخروج مسلحي "سرايا اهل الشام" من بلدة عرسال على الحدود اللبنانية – السورية الى منطقة القلمون بريف دمشق, بعد تعثر العملية لأسباب لوجستية.

وتوصل مسلحو "سرايا أهل الشام" مؤخرا إلى اتفاق مبدئي مع "حزب الله"، منذ بدء عمليته العسكرية الأخيرة ضد "جبهة النصرة" في جرود عرسال، بحيث حيّدوا أنفسهم عن القتال، وطلبوا الانسحاب إلى الداخل السوري، بعد انتهاء المعارك.

وجاء الاتفاق مع "سرايا اهل الشام" بعد اتمام الاتفاق بين حزب الله و "جبهة النصرة" والذي تضمن مرحلتين الاولى تبادل جثامين القتلى بين الحزب والنصرة, اما الثانية هي خروج النصرة من عرسال باتجاه سوريا مع تبادل الاسرى بين الطرفين, عقب عمليات عسكرية نفذها مقاتلو الحزب في عرسال, والتي اسفرت عن تقدم في المنطقة.

ويستعد الجيش اللبناني لإكمال معكرته ضد تنظيم "داعش" في باقي جرود عرسال, الا ان الامين العام لحزب الله حسن نصرالله خير التنظيم بين الميدان والتفاوض.

 

سيريانيوز


RELATED NEWS
    -