أخبار العالم

أحد جنود البحرية الأمريكية القدامى محتجز في إيران

10.01.2019 | 19:41

احتجزت السلطات الإيرانية، أحد جنود البحرية الأمريكية القدامى، بعد زيارة قام بها الأخير إلى إيران منذ 5 أشهر، دون ذكر التهم الموجهة له.

وأفادت قناة يورونيوز أن الأمريكي المحتجز هو أحد جنود البحرية الأمريكية القدامى ، ووفقاً لوالدته جوان وايت فإن الجندي مايكل وايت ألقي القبض عليه في تموز الماضي، خلال زيارته لصديقته.          

وأضافت والدة مايكل أن "كل ما تعلمه أن ابنها بخير"، كما قالت بأنه كان من المفروض أن يعود من إيران في رحلة عبر دبي.

وكان مايكل يخضع للعلاج من ورم في رقبته كما يعاني من مرض الربو، بحسب والدته، والتي أكدت أنه زار إيران عدة مرات لزيارة صديقته.

وكان مايكل تواصل مع فرقة الروج الأمريكية، وهي فرقة موسيقية تعمل على جمع الأموال للمحاربين القدامى، وطلب مساعدتهم في جمع مبلغ 5000 دولار، لكي يساعد امرأة من الشرق الأوسط، تعاني من مرض الذئبة، ومن غير الواضح ما إذا كانت هي نفسها صديقته الإيرانية التي ذهب لزيارتها العام الماضي.


تابعونا عبر حساباتنا على شبكات التواصل : تيليغرام  ، فيسبوك ، تويتر.


وقال وقتها أنه يتمنى لو يستطيع أن يجلبها إلى الولايات المتحدة، كما أبدى استعداده لإعادة المبلغ للمتبرعين لاحقا، على حد قول نيلسون ستيوارت قائد الفرقة.

وأضاف "ناقشت الموضوع مع أصدقائي، وكان موقفنا بأن العرض لا يتوافق مع أهداف الفرقة، وهي مساعدة المحاربين القدامى بشكل مباشر، تمنيت له حظا موفقا، ولم نتواصل معه من بعدها ".

ومن المرجح أن عملية الاعتقال هذه قد تزيد من حدة التوترات بين البلدين، خاصة بعد الانسحاب الأمريكي من الاتفاق النووي الإيراني، وفرض عقوبات عليها.

كما أن على الرغم من دراية وزارة الخارجية الأمريكية بالتفاصيل إلا أنها لم تعلق على القضية.

كما رفضت والدته التعليق أو مناقشة أي تفاصيل حول مايكل وإيقافه، مخافة أن تعقد الأمور وتضعه في موقف خطير.

يذكر أن إيران تعتقل 4 أمريكيين، وهم: مراد تهباز، وهو رجل أعمال أمريكي من أصل إيراني، وزيو وانغ وهو خريج جامعية، بالإضافة إلى أمريكيين من أصول إيرانية، وهما سياماك نامازي، ووالده باقر نمازي، البالغ من العمر 82 عاما، وهو موظف سابق في اليونيسيف.

سيريانيوز         

RELATED NEWS
    -

سوريا: "اعتداءات" التحالف على المدنيين السوريين "ممنهجة" و تسهم في "تقوية شوكة الارهابيين"

دانت وزارة الخارجية السورية من جديد "اعتداءات" التحالف الدولي على المدنيين السوريين، واعتبرتها "ممنهجة"، مطالبة مجلس الامن بالعمل على وقف "الجرائم" التي يرتكبها التحالف بحق المدنيين والبنية التحتية في سوريا.