الاخبار السياسية

الجعفري: ملتزمون بما صوت عليه السوريون في مؤتمر سوتشي

14.02.2018 | 21:53

قال مندوب سوريا الدائم لدى الامم المتحدة بشار الجعفري, يوم الاربعاء, ان سوريا ملتزمة بما صوت عليه السوريون في مؤتمر "الحوار الوطني" الذي عقد في مدينة سوتشي الروسية اواخر الشهر الماضي,

واوضح الجعفري, في كلمة له خلال جلسة لمجلس الامن, ان "العملية السياسية لا يمكن أن تبدأ أو تستمر إلا بقيادة سورية,  ونحن ملتزمون بما صوت عليه السوريون فى مؤتمر سوتشي ولسنا معنيين بأي لجنة خارجية”.

وجاء ذلك بعدما رفضت وزارة الخارجية والمغتربين يوم الثلاثاء مساعي تقودها الأمم المتحدة لتشكيل لجنة لإعادة صياغة الدستور، وهي النتيجة الرئيسية التي تمخض عنها مؤتمر سوتشي الذي عقد في روسيا اواخر الشهر الماضي.

واختتم مؤتمر الحوار السوري في مدينة سوتشي الروسية أعماله في 30 كانون الثاني الماضي، بالاتفاق على تشكيل "لجنة لصياغة إصلاح دستوري"، من أجل الإسهام في تسوية سياسية تحت رعاية الأمم المتحدة, حيث قال المبعوث الأممي إلى سوريا أن اللجنة ستتألف من ممثلين عن الحكومة والمعارضة.

واتهم الجعفري الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا "بتسخير كل طاقاتها للنيل من سوريا أرضا وشعبا ", مضيفا ان "دعم بعض الدول للإرهابيين كلف 137 مليار دولار".

واشار الجعفري إلى أن "المجموعات الإرهابية المسلحة دأبت على استخدام المدنيين دروعا بشرية وخلال العشرين يوما الأخيرة استهدفت دمشق بألف قذيفة".

وتشهد مناطق بدمشق ومحيطها بشكل يومي سقوط قذائف هاون وصاروخية اسفرت عن عشرات القتلى والجرحى, وسط تصاعد العمليات العسكرية التي يشنها الجيش النظامي على مناطق لاسيما الغوطة الشرقية بريف دمشق ومحافظة ادلب,   رغم دعوات اممية بوقف اطلاق النار في عموم البلاد لمدة شهر على الاقل من اجل السماح لايصال المساعدات للمحتاجين في المناطق المحاصرة.

سيريانيوز



TAG:

اردوغان سنحاصر عفرين قريباً.. واتصالاتنا منعت انتشار القوات السورية فيها

أعلن الرئيس التركي رجب طيب اردوغان, يوم الثلاثاء, ان قوات "غصن الزيتون" ستفرض حصاراً على منطقة عفرين بريف حلب في الأيام المقبلة, مشيرا الى ان بلاده منعت انتشار القوات السورية في المنطقة من خلال اتصالاتها مع روسيا وايران..

نموذج جديد...سياحة بـ "مرافقة الأمن" في ظل غياب الأمان

اتخذت وزارة السياحة نموذجاً سياحياً جديدا من خلال إطلاق شركة أمنية سياحية تقدم خدماتها لحماية السياح، وحراسة المنشآت السياحية من الأخطار , في وقت يعاني فيه قطاع السياحة من أزمات وتحديات في بلد غاب عنه الامن والامان نتيجة الحرب الراهنة.