أخبار العالم

إصابة السفير الإماراتي ومسؤولين آخرين بتفجيرين لـ"طالبان" في كابول

10.01.2017 | 21:28

أصيب السفير الإماراتي في افغانستان جمعة محمد عبد الله الكعبي، وعدد من الدبلوماسيين الإماراتيين، وحاكم ولاية قندهار، يوم الثلاثاء، إثر تفجيرين استهدفا دار الضيافة في الولاية.

وأعلنت وزارة الخارجية الإماراتية إصابة سفيرها في أفغانستان جمعة محمد عبد الله الكعبي، وعدد من الدبلوماسيين الإماراتيين الذين كانوا برفقته؛ في "مهمة إنسانية".

ومن جانبها ذكرت وسائل اعلام محلية ان حاكم ولاية قندهار ونائبه أصيبا بالهجمات التي وقعت في العاصمة.

وكان تفجيران انتحاريان في وقت سابق من يوم الثلاثاء وقعا بالقرب من مقر البرلمان في العاصمة الأفغانية كابول، أسفراً عن مقتل 38 شخص، بينما أكد المسؤول في وزارة الصحة العامة محب الله زير ، جرح 72 شخصًا آخرين، إثر الهجومين، مشيراً أنه تم نقلهم إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم.

من جهته، قال المتحدث باسم وزارة الداخلية الأفغانية صديق صديقي، إن الهجوم الأول نفّذه انتحاري، بالقرب من مقر البرلمان، فيما جرى التفجير الثاني عبر سيارة مفخخة، مضيفًا أن 4 ضباط شرطة كانوا من بين القتلى.

وتلا التفجيران إعلان حركة "طالبان" مسؤوليتها عن الهجمات، وقال ذبيح الله مجاهد المتحدث باسم الحركة، إنّ عدد القتلى والجرحى أكثر من العدد الذي أعلنت عنه السلطات الأفغانية.

يشار الى ان أفغانستان تشهد هجمات متكررة يتبنى معظمها تنظيم "طالبان"، حيث أصيب عضو في البرلمان الأفغاني في 28 كانون الأول الماضي اثر تفجير في منطقة دشت برتشي غرب العاصمة الأفغانية كابل.

سيريانيوز


RELATED NEWS
    -

بعد تصريحات امريكية بشان الاسد.. الهيئة العليا للمفاوضات: واشنطن تبعث برسائل متضاربة بشان سورية

قالت عضو الهيئة العليا للمفاوضات فرح الأتاسي، ان "وزارة الخارجية الأمريكية والبيت الأبيض يبعثان رسائل متضاربة بشأن سوريا", وذلك بعد تصريحات امريكية بان مصير الرئيس بشار الاسد يقرره الشعب السوري.