الأخبار المحلية

مقتل وإصابة عناصر من النظامي بتفجير استهدف نقاط عسكرية شرق السويداء

07.08.2018 | 11:53

تعرضت نقاط تابعة للجيش النظامي، ليل الاثنين، في شرق السويداء لتفجير انتحاري، مما ادى الى مقتل واصابة عدد من العناصر.

وذكرت مصادر موالية، عبر صفحات التواصل الاجتماعي، ان تفجير إرهابي استهدف نقاط متقدمة للقوات الرديفة للجيش النظامي شرق تل رزين قرب قرية دوما في السويداء الشرقي.

وأفادت الأنباء الأولية بتسلل انتحاري وقيامه بتفجير نفسه ما أدى لمقتل وجرح عدد من العناصر ...

وجاء التفجير عقب تعرض نقطة للجيش النظامي في تل الحصن بريف السويداء الشرقي لمحاولة تسلل من " داعش" مساء الاثنين.

وبدأ الجيش النظامي ، يوم الاحد، شن حملة عسكرية جوية على مواقع عناصر"داعش" في قرى السويداء، بالتزامن مع فشل المفاوضات بين "داعش" و النظام بخصوص اطلاق سراح المختطفين لدى التنظيم حتى الان.

وتواردت انباء من صفحات محلية خاصة بالسويداء  عن وصول فصائل من "الجيش الحر" المعارض و الوحدات الكردية للمؤازرة في المعارك ضد التنظيم.

وجاءت الأحداث بالتزامن مع فشل  المفاوضات بين قوات النظامي و "داعش"، بخصوص اطلاق سراح المختطفين لدى التنظيم، حيث أقدم الاخير على إعدام أول رهينة من مخطوفي السويداء.

وخطف التنظيم أكثر من 30 مدنياً اغلبهم من النساء والاطفاء من محافظة السويداء في جنوب سوريا، خلال هجوم شنه في 24 الشهر الماضي على المدينة وريفها وأوقع أكثر من 250 قتيلا.

وكان الجيش عزز انتشاره ومواقعه على طول الحدود الشرقية لمحافظة السويداء في جبهة تمتد لأكثر من 100 كم، لمنع أي تسلل جديد باتجاه القرى الآمنة وقطع خطوط التهريب بشكل نهائي عن تجمعات المسلحين في البادية.

ويسيطر تنظيم "داعش" على 50% من بادية السويداء، ويتمركز مقاتلوه بشكل أساسي في المناطق الوعرة منها.

سيريانيوز

 


TAG:

"قسد" .. تستنجد مرة اخرى بالنظام السوري

طالب الأكراد من النظام السوري الحصول على مساعدة في مواجهة التهديدات الأخيرة التي أطلقتها تركيا بشأن شن عملية عسكرية وشيكة على القوات الكردية في شرق الفرات بسوريا.