الاخبار السياسية

بوتين يحذر من عواقب انهيار الدولة في سوريا

07.03.2018 | 20:51

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين, ان انهيار الدولة في سوريا سيؤدي الى تداعيات وعواقب وخيمة.

وبين بوتين, في مقابلة للفيلم الوثائقي "النظام العالمي 2018", ونشرتها وكالة (سبونتيك), ان  انهيار الدولة في سوريا يؤدي إلى "إقامة مركز واسع للإرهاب لعقود طويلة من الزمن".

وأضاف بوتين "اتخذنا القرار بشأن سوريا، ليس لأننا قررنا التباهي بالأسلحة أو عرض قوتنا, بل انطلقنا من البيانات، التي كنا نمتلكها، وأثارت قلقنا".

واوضح بوتين ان "ألفي شخص من روسيا، 2500 مسلح كانوا ضمن صفوف"داعش" و"جبهة النصرة" و4500 شخص من آسيا الوسطى, إننا لا نملك نظام تأشيرة دخول مع هذه الدول".

وبدأت روسيا, عمليات عسكرية في سوريا, منذ 30 أيلول 2015, حيث ساعد الدعم الجوي الذي قدمته موسكو للنظام, بشن هجمات على عدة مناطق , انتهت بسيطرة الاخير عليها, وذلك قبل الاعلان عن البدء بسحب الجزء الرئيسي من قواتها على الأرض بقرار من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بعدما "أنجزت مهمتها في سوريا".

وتواجه روسيا انتقادات دولية بخصوص تدخلها العسكري في سوريا, وسط اتهامات لها بانها المسؤولة عن قتل مدنيين في البلاد, الامر الذي تنفيه موسكو, مؤكدة ان ضرباتها تستهدف ارهابيين.

سيريانيوز



TAG: