الأخبار المحلية

مقتل عضو "هيئة التفاوض" بحادث سير في دمشق.. وجهات معارضة تتهم النظام باغتياله

13.01.2018 | 15:34

لقي المعارض السوري وعضو "هيئة التفاوض" عن "منصة القاهرة” منير درويش، مصرعه إثر حادث سير قرب منزله في العاصمة دمشق, وسط  اتهامات من قبل سياسيين معارضين للنظام السوري باغتياله.

وحملت "هيئة التفاوض" عبر موقعها على (تويتر), النظام السوري المسؤولية عن حادثة وفاة منير درويس, داعية السوريين الى "متابعة نضالهم للوصول الى وطن حر آمن كريم ديمقراطي لا مكان فيه لمنظومة الاجرام".

من جهته, اتهم رئيس الدائرة الإعلامية في "الائتلاف الوطني" احمد رمضان, في تغريدة عبر صفحته على (تويتر), "استخبارات النظام السوري باغتيال عضو "هيئة التفاوض" الكاتب منير درويش, بعد محاولة دهسه قرب منزله في  دمشق".

وأضاف رمضان في تغريدته، أن "درويش أخضع لعمل جراحي في قدمه بمشفى المواساة قبل أن تتم تصفيته لاحقاً".

بدوره, عزا المستشار الإعلامي لـ “هيئة التفاوض”، يحيى العريضي، الوفاة إلى عملية اغتيال مخططة من قبل النظام السوري.

وطالب عبر “فيس بوك” المنظمات الحقوقية وعلى رأسها الأمم المتحدة ومنظمات حقوق الإنسان بإجراء تحقيق جنائي شفاف.

ونعى معارضون سوريون  يوم السبت, منير درويش، الذي لقي حتفه اثر تعرضه لحادثة سير, وسط اتهامات للنظام السوري "بتصفيته بشكل متعمد"

ولم يعلّق النظام السوري حتى الان على حادثة الوفاة .

وشارك درويش في المفاوضات الخاصة بالتسوية السياسية السورية, في الأشهر الماضية، وكان آخرها مفاوضات جنيف 8 و  “مؤتمر الرياض2” .

ومنير درويش كاتب وروائي، وهو عضو "منصة القاهرة"، وأحد مكونات "هيئة التفاوض" التي شكلت في تشرين الثاني ، المنبثقة عن مؤتمر “الرياض 2".

سيريانيوز

 



TAG:

في اليوم الثالث.. الجيش التركي يبدأ هجوماً برياً من اعزاز تزامناً مع استمرار القصف 

بدأ الجيش التركي, الاثنين, هجوماً برياً باتجاه عفرين انطلاقا من إعزاز بريف حلب, مع استمرار لعمليات القصف المدفعي على مواقع الأكراد في عفرين, كما استهدفت المقاتلات التركية الشريط الحدودي بين القحطانية ورأس العين بريف الحسكة, في اليوم الثالث لـ"عملية غصن الزيتون".