تعرف الى برتقال "سوبر نوفا" الذي يتوقع أن يصبح ملك الحمضيات

"سوبر نوفا" هو نوع من برتقال اليوسفي ولكن استغرق مدة 50 عاماً من تجارب التهجين

قالت صحيفة "الاندبندت" أن نوعاً هجيناً من البرتقال يدعى "سوبر نوفا" من فصيلة برتقال "اليوسفي" بدأ في الانتشار في الأسواق الأميركية ومن المتوقع ان يصبح فاكهة مفضلة لكثير من الناس خلال فترة قريبة.

ويكمن تميز النوع الجديد من البرتقال بأنه خالي من "البذور" تماماُ سواءاً الحلو منه أو الحامض كما أنه سهل التقشير كاليوسفي ويتميز برائحة عطرية محببة ولون برتقالي جميل.

وأضافت الصحيفة أن "ظهور الثمرة استغرق مدة 50 عاماً من التجارب ويعود الفضل في ذلك الى مربي الحمضيات الأميركي "جاك هيرن" من ولاية أورلاندو الذي بدأ تجاربه عام 1966 بمحاولة دمج نوعين من البرتقال هما "لي" و "نوفا" من زمرة "اليوسفي".

وأشارت الصحيفة أن "هيرن كان يريد التعرف أكثر على طريقة التهجين والتلقيح الذاتي وفي احدى التجارب توصل الى ثمرة خالية من البذور لكن الشجرة لم تحمل خلال الفترة الأولى أي من الثمار".

وذكرت الاندبندنت أنه "وبعد مضي 22 عاماً قرر هيرين ارسال أشجاراً صغيرة الى كاليفورنيا ليرى فيما إذا كان الحظ مناسباً أكثر هناك, ولكن الأشجار لم تنتج الا القليل من الثمار بتحسن طفيف جداً".

وفي عام 2000 بالتزامن مع ازدهار موسم اليوسفي قام العديد من المزارعين بزراعة الشجرة الهجينة التي كانت تعرف آنذاك باسم "لي ونوفا" أما مزرعة "لوبيو للحمضيات" صاحبة العلامة التجارية المعروفة والتي تأسست عام 1934 قامت بزراعة 70 فداناً أي حوالي 300 دونم تقريباً.

ونقلت الاندبندنت تصريحاً من نيويورك تايمز للباحث في وزارة الزراعة الأميركية راندل ديغرس "بعام 2010 رأيت الشجرة تعطي محصولاً جيداً".

وبعد صعوبات في إيجاد اسم جذاب للثمرة بحيث يكون مقبولاً للمستهلكين, قام المدير العام لمزارع "لوبيلو للحمضيات" باطلاق اسم "سوبر نوفا" على الفاكهة الجديدة وحسب قوله فإن "الاسم مستوحى من لون الفاكهة المشرق وطعمها اللذيذ".

يشار الى ان الفاكهة الآن أصبحت متاحة في المخازن الأميركية ويتوقع أن تلقى رواجاً كبيراً لدى المستهلكين.                                                      

SHARE

close