لاجئ سوري يقتل شقيقة زوجته في لبنان

أقدم لاجئ سوري في لبنان على قتل شقيقة زوجته رمياً بالرصاص، ثم قام بتسليم نفسه لقوات الأمن.

أقدم لاجئ سوري في لبنان على قتل شقيقة زوجته رمياً بالرصاص، ثم قام بتسليم نفسه لقوات الأمن.

وذكرت الوكالة الوطنية اللبنانية، أن "شاب من آل حمود قام بقتل شقيقة زوجته رميا بالرصاص، لأسباب عائلية في مخيم الرحمة النازحين السوريين في زحلة، ثم سلم القاتل نفسه الى دورية لفرع المعلومات في البلدة".

وهذه الحادثة ليست الأولى من نوعها, حيث سبق ان ارتكب عدد من اللاجئين السوريين حوادث مشابهة, كانت اخرها في نيسان الماضي, عندما اقدم شاب سوري على قتل مواطن طعنا في منطقة عكار  .

وسبق أن توفي سوريون مقيمون في لبنان في أحداث مختلفة، كما تعرض عمال سوريون لاعتداء وضرب بآلات حادة، لأسباب مجهولة.

ويعد لبنان المستقبل الأول للاجئين السوريين، تجاوزت أعدادهم أكثر من مليون، بحسب الأمم المتحدة, فيما يقول مسؤولون لبنانيون أنهم تجاوزا مليون ونصف, حيث يشكلون عامل ضغط اقتصادي واجتماعي على البلاد.

 

سيريانيوز

SHARE

close