المنوعات

بعد ساعات من انفصالهما ...لمى الرهونجي تعود ليزن السيد

21.11.2021 | 20:48

نفت لمى رهونجي طلاقها من الفنان السوري يزن السيد بعد ساعات من إعلانها النبأ عبر خاصية "الستوري" في حسابها على انستغرام.

وقالت الرهونجي في "ستوري" عبر حسابها على إنستغرام أنها نشرت خبر الطلاق لأنها كانت في حالة من العصبية، حيث كتبت  قائلة:” مارح اعمل عليكم فيلم وقول كان حسابي مهكر..كنت معصبة..ومشكلة وخلصت يعني مااتطلقنا..بالعادة أنا ما بعصب و بالي طويل ..بس شكلها الكهربا مأثرة على نفسيتي..بس اكتشفت أدي في ناس محبة..وأدي في ناس حقودة".

وكانت لمى الرهونجي فاجأت متابعيها في مواقع التواصل الاجتماعي، بإعلان طلاقها من يزن السيد.

وشاركت لمى الخبر مع جمهورها عبر خاصية "الستوري" في حسابها الرسمي على إنستغرام، موجهة الشكر للسيد، فكتبت: "حابة خبر الكل إني اتطلقت .. شكراً إلك يا يزن السيد".  

.وأكدت الرهونجي في ستوري أخرى، أنها هي من قررت الانفصال، طالبة من الكل عدم إرسال الرسائل أو محاولة التواصل معها، فكتبت: "أنا تركت أنا ما عاد بدي.. لا حدا يبعتلي مسجات ولا حدا يتصل فيني".

وأضافت الرهونجي، أنها لا تهتم نهائيًا إلى الشامتين أو لآراء الناس، مؤكدة أن المهم بالنسبة لها هو راحتها.

يشار أن هذا الزواج هو الثاني في حياة الفنان يزن السيد، فتزوج عام 2012، من فلك الفقير، ورُزق منها بابنه يعرب، وبعدها تم الانفصال عام 2017، وفي مايو 2019، أعلن زواجه من لمى الرهونجي، والتي رُزق منها بابنه آدم.

سيريانيوز

RELATED NEWS
    -

المقداد يبحث مع الخارجية الإيرانية الجولة القادمة من محادثات استانا

بحث وزير الخارجية والمغتربين فيصل المقداد مع كبير مساعدي وزير الخارجية الإيراني للشؤون السياسية الخاصة علي أصغر خاجي اليوم في طهران، الجولة القادمة من محادثات أستانا المقرر عقدها في النصف الثاني من الشهر الجاري.

عبد المنعم عمايري رداً على ضجة القبلة: كل ما عم يمرق الزمن عم نتخلف أكتر

قال الفنان السوري عبد المنعم عمايري تعليقاً على الانتقادات التي طالته بعد الضجة التي أثارتها المشاهد المسربة من فيلمه الأخير "الإفطار الأخير" والتي جمعته مع الفنانة كندة حنا بقوله كل ماعم يمرق الزمن كل ماعم نتخلف أكثر".