جدير بالذكر

في ذكرى العرض الأول..تعرف على قصة اختراع أديسون للمصباح الكهربائي

21.10.2019 | 01:30

في مثل هذا اليوم 21 تشرين الأول عام 1879، قام توماس أديسون مخترع المصباح الكهربائي بعرض إختراعه لأول مرة في عرض خاص.

ولد إديسون 11 شباط عام 1847 في مدينة ميلان بولاية أوهايو الأمريكية، وترعرع بمدينة بورت هورون بولاية ميشيغان وهو من أصول هولندية.

بدأ توماس إديسون مسيرته المهنية في ولاية نيو جيرسي، حيث اخترع المُكَرِّر الآلي وغيره من الأجهزة التلغرافية المتطورة، ولكن الاختراع الذي أكسبه الشهرة لأول مرة كان في سنة 1877 حيث اخترع الفونوغراف.

ساهم اديسون في تطوير التّكنولوجيا الثورية، من خلال اختراعه مصباحه الكهربائي في عام 1879 ، الذي تكون من خيوط من الكربون، ووضعها في لمبة مفرغة من الأكسجين.

صمم إيديسون على اختراع المصباح خاصة عند مرض والدته، وعدم قدرة الطبيب علي إجراء العملية الجراحية لها لعدم وجود ضوء كاف، حيث لم ينم ومساعدوه إلا ساعات قليلة معدودة يوميًا لإصرارهم على اختراع المصباح.

قام إيديسون بتفريغ المصباح من الهواء بعد عدة محاولات فاشلة لظنه أن الخطأ من أسلاك الكربون وليس من تركيب المصباح.

استمر المصباح متوهجًا لأول مرة لمدة 13 ساعة متواصلة، فاقتنع إيديسون أن بإمكانه عمل بعض التغييرات تجعله متوهجًا لمدة طويلة.

اخترع اديسون العديد من الأجهزة التي كان لها أثر كبير على البشرية حول العالم، وشملت تلك الاختراعات مسجل الاقتراع الآلي والبطارية الكهربائية للسيارة والطاقة الكهربائية ومسجل الموسيقى والصور المتحركة وآلة التصوير السينمائي.

يعد إديسون رابع أكثر مخترع إنتاجاً في التاريخ، ويمتلك 1093 براءة اختراع أمريكية تحمل اسمه، فضلاً عن العديد من براءات الاختراع في وفرنسا وألمانيا.

توفي اديسون في 18 شباط عام 1931  عن عمر ناهز 84 سنة،  بسبب مرض السكري.

سيريانيوز


TAG: