الاخبار السياسية

ترامب يسمح بصرف 50 مليون دولار لـ"دعم الاستقرار" وحماية الأقليات" في سوريا

13.10.2019 | 11:54

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، يوم الأحد، عن صرف 50 مليون دولار كمساعدات، لــ"تحقيق الاستقرار" في سوريا .

ونقلت وكالات انباء عن ترامب قوله، في كلمة له، انه سيتم صرف هذا المبلغ من اجل "دعم الاستقرار" في سوريا  و"حماية الأقليات العرقية والدينية المضطهدة"، و"تعزيز حقوق الإنسان".

وعن عملية "نبع السلام"، جدد ترامب موقفه المتمسك  بانسحاب قوات بلاده من سوريا، مشيرا إلى أنه "ليس من واجب" الجنود الأمريكيين تأمين الحدود بين سوريا وتركيا، "طوال الخمسين عاما القادمة".

واعتبر ترامب ان القوات الكردية غير قادرة على صد القوات التركية باعتبارها تملك طائرات ، مشيراَ الى ان الأكراد يميلون للانسحاب من الحدود التركية السورية بعمق 30 كم ، وهذا سيكون "أمرا جيدا".

وكانت قوات "سوريا الديمقراطية" (قسد) طالبت، يوم السبت، الولايات المتحدة الامريكية، بإغلاق المجال الجوي أمام الطيران التركي، في ظل مواصلة القوات التركية حملتها العسكرية ضد المقاتلين الأكراد في شمال شرق سوريا.

وكان ترامب اعلن، يوم الخميس، عن مساعي لانهاء الحروب بين الاكراد والجانب التركي، في حين رفضت تركيا الوساطة الأمريكية، مشيرة الى انها لا تتفاوض مع "إرهابيين".

وبدأت تركيا، منذ الأربعاء الماضي، عملية عسكرية ضد المقاتلين الأكراد في شمال شرق سوريا بضربات جوية استهدفت مناطق الحسكة وريف الرقة، مما أدى الى سقوط عشرات الضحايا وفرار الاف المدنيين من مناطقهم.

وأثارت العملية العسكرية التركية ادانات دولية وتحذيرات من تداعيات الحملة، والتي قد تتسبب بـ"كارثة انسانية" وعودة ظهور داعش من جديد، في حين تشير تركيا الى ان الهدف من حملتها "ضمان سلامة حدودها"، وضمان عودة السوريين إلى ديارهم بـ "أمان".

ويتهم الاكراد واشنطن بـ"الخذلان" و"عدم الالتزام بوعودهم"، عقب انسحاب القوات الامريكية من منطقة العمليات التركية في شمال سوريا، في حين اعتبر الرئيس الامريكي ان مواصلة دعم الاكراد أصبح "امراَ مكلفاَ".

سيريانيوز


TAG:

رويترز: مسؤولون أمنيون حذروا رئيسي الجمهورية والوزراء من خطر وجود نترات الأمونيوم بمرفأ بيروت

كشفت وكالة رويترز ان مسؤولين امنيين لبنانيين حذروا الرئيس ميشال عون ورئيس الوزراء المستقيل حسان دياب الشهر الماضي من أن وجود نترات الأمونيا في مخزن بمرفأ بيروت وبانه يمثل خطرا أمنيا قد يدمر المرفأ اذا انفجرت المواد.