جدير بالذكر

الامبراطور الفرنسي نابليون بونابرت.. أشهر القادة العسكريين في العالم الذي احتل أوروبا

15.08.2019 | 23:42

في مثل هذا اليوم 15 اب ولد الإمبراطور الفرنسي نابليون بونابرت الذي يعد اشهر القادة العسكريين في العالم، حيث قاد العديد من الغزوات والحملات العسكرية ، والتي تمكن من خلالها من اجتياح معظم القارة الأوروبية...

ولد نابليون عام  1769، في جزيرة كورسيكا بـ أجاكسيو، وينتمي إلى عائلة ارستقراطية من جذور ايطالية نبيلة، أنهى دروسه الحربية وتخرج  عام  1785، وعين برتبة ملازم أول في سلاح المدفعية التابع للجيش الفرنسي الملكي.

حكم فرنسا في أواخر القرن الثامن عشر بصفته قنصلاً عاماَ، ثم بصفته امبراطوراَ في العقد الأول من القرن التاسع عشر، حيث كان لأعماله وتنظيماته تأثيراَ كبيراَ على السياسة الأوروبية.

لمع نجم نابليون خلال عهد الجمهورية الفرنسية الأولى، عندما أوكلت له مهمة قيادة حملتين عسكريتين موجهتين ضد ائتلاف الدول المنقضة على فرنسا، ثم في عام 1799، تقلد  بنفسه منصب القنصل الأول؛ ثم سعى في إعلان نفسه امبراطوراَ.

خاض نابليون العديد من الحروب والنزاعات ضد القوى العظمى في اوروبا، خلال العقد الأول من القرن التاسع عشر، عُرفت باسم الحروب النابليونية،  أحرزت فرنسا انتصارات باهرة في ذلك العهد.

لكن الجيش الفرنسي تعرض لهزائم قاسية خلال عهد نابليون، حيث تكبد في عام 1812، خسائر بشرية ومادية كبيرة، خلال حملته التي شنها ضد روسيا، كما هزم عام 1813 امام قوّات "الائتلاف السادس" في معركة الامم، التي اجبرت بعد ذلك نابليون عن التنازل عن العرش ونفيه الى جزيرة البا، بعدما اجتاحت هذه القوات فرنسا ودخلت باريس.

عاد نابليون بعد ذلك  ليتولى العرش، وحاول مقاومة الحلفاء واستعادة مجده كما في السابق، لكن تعرض لهزيمة قاسية خلال معركة واترلو عام 1815، اضطر للاستسلام للبريطانيين الذين نفوه إلى جزيرة القديسة هيلانة، المستعمرة البريطانية، حيث  أمضى السنوات الست الأخيرة من حياته.

وبدأت صحة نابليون تتراجع ، حيث كان يتلقى المسكنات من طبيبين بريطانيين،  الا ان حالته الصحية ازدادت سوءاً، مما أدى إلى وفاته 1821.

وقد أظهر تشريح جثة نابليون أن وفاته جاءت كنتيجة لإصابته بسرطان المعدة، على الرغم من أن كثيراَ من العلماء يقولون بأن الوفاة جاءت بسبب التسمم بالزرنيخ..

سيريانيوز

 


TAG: