الاخبار السياسية

هاموند: روسيا ربما تستغل عملية السلام السورية لاقتطاع "دويلة علوية" للأسد

02.02.2016 | 22:12

قال وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند, يوم الثلاثاء, ان روسيا ربما تستغل عملية السلام السورية لاقتطاع "دويلة علوية" للرئيس بشار الاسد, وذلك بعد ساعات من اعتباره إن التدخل الروسي في سوريا "انتكاسة" لجهود الحل, الأمر الذي رفضته موسكو.


وأشار هاموند, في تصريحات نشرتها وسائل إعلامية, إلى أن " روسيا تنتهك القانون الدولي بقصفها العشوائي للمدنيين في سوريا".


وكان هاموند اعتبر, في وقت سابق اليوم, أن التدخل الروسي في سوريا هو "انتكاسة" لجهود الحل للأزمة السورية, مشيرا الى أن أقل من 30% من ضربات روسيا ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش), الأمر الذي رفضته موسكو واصفة اتهامات بريطانيا لها بالـ"ترويج لمعلومات مضللة".


وبدأت غاراتها على سوريا في, 30 أيلول الماضي, في وقت تواجه اتهامات من قبل أطياف من المعارضة السورية وعدة دول ومنظمات حقوقية باستهداف طيرانها مواقع للمعارضة المعتدلة ومناطق مدنية في مناطق سورية عدة, الأمر الذي تنفيه موسكو, مؤكدة أنها تستهدف "جماعات متطرفة" منها (داعش), وجماعات ”ارهابية“ أخرى تحددها مع الجانب السوري.


واضاف هاموند أن "هناك حد للمدة التي يمكن أن تلعب فيها روسيا دور الراعي للسلام في سوريا في وقت تقصف فيه معارضي النظام السوري", معتبرا ان "روسيا ربما تحاول اقتطاع دويلة علوية في سوريا، لحليفها الأسد، من خلال قصف معارضيه بدلا من قتال تنظيم «داعش".


ويأتي ذلك بالتزامن مع انطلاق أعمال مؤتمر جنيف 3 المدعوم من المجتمع الدولي وبرعاية الأمم المتحدة والذي يهدف إلى التوصل إلى تسوية سياسية للأزمة السورية, ومن المتوقع أن تستمر المحادثات لستة أشهر.


سيريانيوز
 

فنانة سورية تتهم زملائها بالوسط الفني بـ "التكبر"

انتقدت الفنانة السورية ميرنا شلفون بعض زملائها في الوسط الفني بسبب تجاهلهم الرد عليها بشكل لبق عبر خاصية الرسائل على مواقع التواصل الاجتماعي مبدية استيائها من ذلك وواصفة إياهم بالمتكبرين ويعيشون جنون الشهرة.