وجهة نظر مع نضال معلوف

هل جاء وقت الحساب.. تجريم النظام بجرائم "الابادة الجماعية"؟..

28.02.2021 | 17:06

لاول مرة يحاسب فيها واحد من عناصر النظام على جرائم التعذيب والاعدام التي نفذت بحق عشرات آلاف السوريين في السنوات العشر الماضية، حيث حكم على اياد غريب بالسجن اربع سنوات ونصف لمشاركته في "الاشراف والتعذيب" وقتل مواطنين سوريين..

ويبدو هذا الامر يمضي في سياق اوسع، فبعد الحكم على "اياد غريب"، المحكمة الالمانية تتابع محاكمة الضابط "انور رسلان".. ويبقى هذا المسار على اهميته جزئي اذا اخذنا تطور ما يعرف بقضية "قيصر".. وما كشف من خلاله..


شاهد التقرير مصور.. اضغط هنا ..


وانا لا اقصد العقوبات الاقتصادية، بل هناك حملة في الاعلام تتصاعد لتسليط الضوء على جرائم التعذيب والاخفاء القسري والاعدام مترافقة مع ظهور جهود لتأطير هذه الروايات واثباتها بالادلة وتقديمها الى هيئات قضائية لتوجيه اتهامات جدية بارتكاب جرائم ابادة جماعية..

الاسبوع الماضي عرض في برنامج (60 دقيقة) على قناة "CBS" الاميركية ان 900 الف وثيقة تم التحقق منها وأرشفتها لجنة اسمها "لجنة العدل والمساءلة الدولية"، والتي يقودها ستيفن راب، وهو دبلوماسي أميركي سابق ومتخصص في شؤون العدالة الجنائية الدولية، كان له ادوارا مشابهة في الجرائم التي ارتكبت في سيراليون ورواندا. ( شاهد )

واللافت في التطورات الاخيرة من تصريحات المسؤولين الالمان او طريقة التعاطي في الاعلام مع القضية ربط هذه الجرائم مباشرة بالرئيس بشار الاسد وتحميله المسؤولية المباشرة عليها وبدون مواربة وهذا كان واضحا في حلقة برنامج الـ 60 دقيقة..

الآن ما يهم اليوم، هل سيتم اذاً التغيير.. هل سنطوي صفحة في سوريا ونتخلص من هذا الارث الثقيل وننتقل الى فصل جديد يمكننا فيه ان نتحدث عن الشفاء.. عن التأسيس.. عن البناء.. بالتوازي مع محاسبة المجرمين على ما ارتكبوا من جرائم بحق السوريين..؟!

هل سيوقف هذا الذي يجري اعمال الاعتقال والتعذيب اليوم ويساهم في اطلاق سراح من هم في السجون..

الحقيقة بحكم التاريخ والواقع مثل هذه "الحبكة" التي تحدث اليوم تشير الى امر واحد..

هو ان الحكم الذي عرفناه في سوريا لن يستمر وهو يسير لا محالة الى نهايته.. ولكن الذي لا يمكن التكهن به متى سيتم هذا.. متى سنتتهي من هذه الحقبة لننتقل الى حقبة جديدة.. لا بد من الانتقال اليها بكل الاحوال.. يجب ان نمر بها ونحن نتطلع للمستقبل..

عموما تستخدم القوى ذات المصالح في سوريا مثل هذه الاحداث ورقة ضغط لفترة من الزمن قد تطول لتحصل على اخر ما يمكن الحصول عليه من خدمات من الانظمة الحاكمة في منطقتنا.. هذا حصل مثلا في السودان وفي العراق..

يتم التلويح بهذه الورقة لاتمام مشاريع وخطط تصب في مصالح القوى المتدخلة والتي تتطلب بقاء الوضع على ما هو عليه.. والطرف الاخر اي الحاكم يقبل لانه من خلال هذا يشتري الوقت يشتري حياة اضافية لعمره الافتراضي الذي انتهى منذ سنوات..

ولكن ما هو اكيد عندما تصل الامور الى هذه النقطة.. بأن مثل هذه الانظمة لا يمكن اعادة تعويمها كما يقول البعض.. لن يجرؤ اي مسؤول في العالم "المتحضر" على ان يضع يده بيد النظام ويقوم بأي علاقات طبيعية معه بعد  هذه الحملة التي نراها.. بعد ان ظهرت الصورة واضحة للرأي العام لشعوب الدول بان هذا النظام قاتل لشعبه وقام بجرائم ابادة جماعية تفوق ما جرى على يد هتلر.. هكذا يقول سيتفن راب الذي يتولى القضية في لجنة العدل والمساءلة الدولية..

هذا يعني انه من المؤكد بان النظام سيبقى معزولا عموما الى النهاية..

ولكن لا احد يعرف مع الاسف اذا كانت هذه النهاية ستكون نهاية سوريا التي نعرفها ايضا.. مع الاسف ربما يحصل ذلك..

ولكن في كل الاحوال يجب ان بيقى الامل.. ويجب ان نسعى لتحقيق هذا الامل رغم قتامة المشهد..

نضال معلوف

 


TAG:

المقداد يبحث في نيويورك مع وزيري خارجية كوبا وكازاخستان تعزيز العلاقات الثنائية

بحث وزير الخارجية فيصل المقداد على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها الـ 76 مع نظيره الكوبي برونو رودريغز سبل تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين اوالتنسيق المشترك بشأن البنود المدرجة على جدول هذه الدورة.