الاخبار السياسية

لافروف وجاويش أوغلو يبحثان هاتفياً الوضع في حلب

17.12.2016 | 15:44

بحث وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف هاتفياً، يوم الجمعة، مع نظيره التركي مولود جاويش أوغلو تطورات الأوضاع في حلب، والتحضير للاجتماع الثلاثي بمشاركة وزير الخارجية الإيراني في 27 الشهر الجاري بموسكو.

ونقلت وكالة "نوفوستي" عن جاويش أوغلو، قوله أنه تم "التطرق خلال المكالمة الهاتفية مع نظيره الروسي إلى آخر التطورات في مدينة حلب ، وعملية إجلاء المدنيين والمسلحين من الأجزاء الشرقية للمدينة."

وتم التوصل في وقت سابق من اليوم السبت الى اتفاق جديد بشأن استكمال اجلاء المدنيين والمسلحين من شرق حلب، بعد ان توقف تنفيذ اتفاق سابق برعاية روسية تركية، يوم الجمعة وسط تبادل اتهامات بعرقلته وعدم الايفاء بالالتزامات.

وتابع جاويش اوغلو انه "بحث مع نظيره الروسي التحضير للاجتماع الثلاثي الذي سيجمع وزراء خارجية كل من روسيا وتركيا وإيران في موسكو بتاريخ 27 كانون الأول الحالي."

وكان جاويش أوغلو أعلن في الـ14 من الشهر الحالي، عن لقاء تركي إيراني  روسي سيعقد في موسكو بخصوص سوريا في 27 الشهر الجاري.

كما عبر لافروف عن تعازيه لنظيره التركي في الهجوم الذي استهدف اليوم حافلة تقل عسكريين في مدينة قيصري، وخلف عشرات القتلى والجرحى.

وشهدت ولاية قيصري التركية صباح السبت تفجير مفخخة قرب حافلة تقل عسكريين اسفر عن مقتل 13 جنديا واصابة 55 بجروح.

يشار الى ان حلب باتت تتصدر المحادثات الدولية، حيث عقد مجلس الأمن يوم الجمعة 17 الجاري، جلسة بحث فيها الأوضاع في المدينة المنكوبة، وذلك في اجتماع هو الثالث من نوعه منذ بداية الشهر.

سيريانيوز

RELATED NEWS
    -

النظامي يفتح "ممر انساني" لخروج المواطنين من مناطق مقاتلي المعارضة بريفي حماه وادلب

أعلنت وزارة الخارجية والمغتربين، يوم الخميس، ان الجيش النظامي فتح "ممر انساني امن"، في منطقة صوران بريف حماه الشمالي، لخروج المواطنين الراغبين من مناطق سيطرة المعارضة المسلحة في ريفي حماة الشمالي وادلب الجنوبي.