علوم وتكنولوجيا

هل هي فاتحة لعصر الانجاب بدون ذكر ؟

12.10.2018 | 15:57

توصل علماء في الصين الى اكتشاف علمي جديد ، حيث تمكنوا من الحصول على صغار الفئران من فئران إناث دون وجود ذكر.

وبحسب الـ  " بي بي سي" فقد أخذ الباحثون بيضة من فأر أنثى ونوعا معينا من الخلايا الجذعية من أنثى أخرى ثم لقحوا البيضة باستخدام تقنية تسمى تحرير الجينات.

ويقول العلماء إن الفئران المُنتجة بهذه الطريقة كانت بحالة صحية جيدة.

ويتكهن بعض الخبراء بأن هذه التقنية يمكن أن تمهد الطريق في النهاية للأزواج من نفس الجنس من أجل إنجاب الأطفال معا، برغم انه "لم يعش فأر ولد لفأرين ذكرين سوى 48 ساعة فقط".

واوضحت الدراسة أنه "يمكن التغلب على العقبات التي تحول دون إنجاب زوجين من نفس الجنس باستخدام تكنولوجيا الهندسة الوراثية".

من جهتها، قالت الدكتورة من جامعة أوكلاند والتي شاركت في البحث تريزا هولم، ان " هذه المعرفة ستساعد الأزواج الذين يعانون عقما في الحصول على أطفال".

 

 بي بي سي ، سيريانيوز

RELATED NEWS
    -

أسماء الأسد تستقبل مجموعة من أهالي السويداء أطلقوا مبادرة تتعلق بضحايا هجوم داعش

استقبلت السيدة أسماء الأسد الثلاثاء مجموعة من أهالي محافظة السويداء أطلقوا مبادرة ذاتية سددوا خلالها كل مستحقات القروض التي أخذها بعض المشاركين معهم ببرنامج مشروعي ممن قضوا في هجوم تنظيم داعش على بعض قرى المحافظة في تموز الماضي.

واشنطن تطلق خطة اقتصادية لتحقيق السلام بين الاسرائيليين والفلسطينيين بتكلفة 50 مليار دولار

أطلقت الولايات المتحدة يوم الثلاثاء في مؤتمر المنامة في البحرين خطة اقتصادية تبلغ تكلفتها 50 مليار دولار لتحقيق السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين، فيما يرفض الفلسطينيون هذه الخطة.

60 ألف دولار ثمن الغالون من "الدم الأزرق "

يبلغ ثمن الغالون من ”الدم الأزرق“ المستخرج من دماء سمكة ”سلطعون حذوة الحصان“ المهدد بالانقراض 60 ألف دولار بحسب مانقلت وسائل اعلام عن موقع "بلومبيرغ " الأمريكي.

اليسا لميريام فارس : مصر خط أحمر

عبرت الفنانة اللبنانية أليسا عن رأيها بمواطنتها مريام فارس على خلفية الأزمة التي تواجهها الأخيرة بسبب تصريحاتها حول مصر والتي وصفت بالمسيئة.

تعميم من العدل يطالب بإجراءات تضمن "كرامة" المدرسين في حال رفع شكاوي ضدهم

أصدرت وزارة العدل تعميماَ طالبت فيه المحامين وقضاة النيابة العامة بإجراءات في حال تقديم شكاوى وادعاءات شخصية بحق المعلمين، تضمن احترام المدرس، وذلك عقب كثرة "الشكاوي الكيدية" المرفوعة ضدهم والناجمة عن عملهم الوظيفي، والتي كانت تتطلب استدعائهم بطريقة تنال من كرامتهم..