الأخبار المحلية

اليونيسيف تدين قصف جوي تسبب بقطع المياه عن مدينة حلب

صورة تداولتها حسابات موالية لـ"داعش" على "تويتر" قالت أنها لآثار القصف على محطة مياه الخفسة

01.12.2015 | 13:49

"قواعد الحرب تنتهك بشكل يومي في سوريا"

دانت ممثلة صندوق الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف) هناء سنجر, يوم الثلاثاء, قصف جوي طال محطة ضخ مياه الخفسة بريف حلب الشرقي ما تسبب بقطع المياه عن مدينة حلب.

وأشارت سنجر إلى أن "إمدادات المياه قطعت عن 3.5 مليون شخص, لافتاً إلى أنه بالرغم من استئناف الضخ جزئياً إلا أن 1.4 مليون ما زالوا يعانون من نقص الإمدادات".

وقالت سنجر إن "قواعد الحرب تنتهك في سوريا بشكل يومي بما في ذلك القواعد التي تهدف إلى حماية البنية التحتية المدنية الحيوية".

وتابعت المسؤولة الاممية، أن الضربة الجوية التي قصفت مرارا محطة الخفسة لمعالجة المياه في مدينة حلب الشمالية يوم الخميس الماضي مثال "مثير للقلق على وجه الخصوص".

وكان قصف جوي طال قرية الخفسة ومضخة المياه التي تغذي مدينة حلب, ما أدى لخروجها عن الخدمة, فيما قال ناشطون بعد 3 أيام أن المحطة عاودت ضخ المياه.

وسبق أن حذر الصليب الأحمر الدولي, في شهر أيلول الماضي, من أن شبكات المياه في سوريا التي لحقت بها أضرار بالغة جراء التفجيرات والقصف معرضة للانهيار وهو ما يزيد من خطر انتشار التيفوئيد أو الكوليرا.

ويشار إلى أن مدينة حلب تعاني منذ اكثر من عامين من انقطاع المياه لعدة ايام, ما أثار سخط الأهالي, جراء هذه الانقطاع بالإضافة لزيادة أسعار صهاريج المياه بشكل كبير.

سيريانيوز

النظامي يفتح "ممر انساني" لخروج المواطنين من مناطق مقاتلي المعارضة بريفي حماه وادلب

أعلنت وزارة الخارجية والمغتربين، يوم الخميس، ان الجيش النظامي فتح "ممر انساني امن"، في منطقة صوران بريف حماه الشمالي، لخروج المواطنين الراغبين من مناطق سيطرة المعارضة المسلحة في ريفي حماة الشمالي وادلب الجنوبي.