جدير بالذكر

اكتشاف مدينة "الخطيئة" التي توقفت فيها كل مظاهر الحياة فجأة.. ما هي؟

15.10.2019 | 01:38

في 15 تشرين الاول عام 2015 اعلن علماء اثار امريكيون عن عثورهم مدينة "الخطيئة" سدوم شرق الاردن وذلك بعد نحو 10 سنوات على اعمال التنقيب في تلك المنطقة.

وقال المشرف على عمليات التنقيب ستيفن كولينز، من جامعة ترينيتي في نيو مكسيكو، أن تلك المدينة تتطابق مواصفاتها المذكورة في الكتاب المقدس والقرآن مع الآثار التي عثر عليها والتي يعود تاريخها للفترة ذاتها تقريبا.

 وأشار كولينز إلى أن كل مظاهر الحياة توقفت فجأة في المدينة، في إشارة إلى ما ورد في الكتب السماوية المقدسة من أن الله أنزل الهلاك والفناء بهؤلاء القوم ومدينتهم فدمرهم تدميرًا, بسبب سوء خلقهم.

وسدوم هي اكبر مدن شرق الاردن المشار اليها في جميع نصوص سفر التكوين والعهد الجديد وهي تقع على طريق تجاري مشترك, وكانت محصنة بابراج طويلة القامة, وجدرانها سميكة.

ورواية الكتاب المقدس العهد القديم متوافقة مع رواية القران الكريم بانه بعدما فشلت الملائكة في العثور على رجال صالحين داخل المدينة اتجهوا الى نبي الله ابراهيم ثم الى لوط واخبروه ان عذاب الله آت لتلك المدينة.

وعندما دُمِّرَ القوم لم ينج منهم إلا لوط ومن آمن معه، وهؤلاء جميعاً لم يكونوا يتعدون عدد أفراد الأسرة الواحدة.. إلا أن امرأة لوط لم تكن من المصدقين فهلكت مع الهالكين.

سيريانيوز


TAG: